Monday, November 24

رأس الأفعى


شهدت منطقه عين شمس تجمع مئات المسلمين بعد صلاة العشاء، أمام أحد المنازل التى حولها أقباط المنطقة من مصنع ملابس داخلية إلى مكان يقام به شعائر مسيحية باسم الكنيسة، وهتف المتجمعون أمام المنزل "الله أكبر" "الله أكبر"، حتى تجمع الأمن حولهم وقاموا بتفريقهم بالقنابل المسيلة للدموع، مما دفع المتظاهرين إلى إضرام النار فى سيارة "دوجان" لأحد المسيحيين.

وحضر إلى مكان التجمهر اللواء إسماعيل الشاعر مدير أمن القاهرة، كما حضر إلى المنطقة 50 عربة أمن مركزى، و3 عربات مطافئ، و10 عربات مصفحة حاصرت المنطقة.

وأكد مصدر أمنى لليوم السابع، أن الفتنة التى حدثت مساء اليوم الأحد، بمنطقة عين شمس، كان سببها محمد يوسف أبو حسين، وينتمى لجماعة الإخوان المسلمين، حيث تجمع مئات المصلين أمام عقار تحت الإنشاء، بعد أن أشاع هذا الشخص بأن الأقباط سيقومون ببناء كنيسة بدلاً من العقار.

وأكد المصدر، أن قيادات الشرطة انتقلت إلى موقع الحادث، وتمت السيطرة على الموقف تماماً، مضيفاً أن محافظة القاهرة هى الجهة التى يمكنها أن تحدد أن الأرض مخصصة لبناء منزل أو كنيسة وفقاً لتراخيص البناء

نقلا عن جريدة اليوم السابع

............................

أظن من الصعب تقييد قضية الفتنة الطائفية في مصر ضد مجهول.. لأن كلنا عارفين المجهول ده يطلع مين.. مش محمد يوسف ابو حسين.. دا مجرد دمية مش أكتر، بتحركه الأفعى اللي بتبث سمومها في مصر من ساعة الصفقة المشؤومة اللي عقدها معاهم النظام السياسي في يوم اسود على هذا الشعب الطيب، الشعب العظيم الذي كان مضربا للامثال في التسامح والتعايش.. الذي طالما حسده الحاقدين على وحدته وصلابته في مواجهة الفتن

نظرية فرق تسد مش جديدة.. والاستعمار حاول يلعبها علينا كتير وماعرفش.. يمكن عشان المصري الفتك الفهلوي عارف ان الخواجة مش ممكن يكون عايز مصلحته، وانه لما يوزه على جاره ويحاول يقلبه ضده يبقى أكيد الموضوع فيه انة.. لكن يا عيني الفتك دا مش عارف ان الشجرة اللي طرحته طرحت نبت شيطاني، بينفذ انهاردة نفس المخطط اللي فشل فيه المحتل على مر تاريخ مصر

الفتنة دي صناعة محلية 100%.. محدش يقولي الفيلم الهابط بتاع الصهيونية واستهداف مصر.. مصر طول عمرها مستهدفة، ودا قدرها.. لكن الاستهداف شيء والخيانة شيء تاني.. الطعن في الضهر شيء تاني.. الغدر شيء تاني.. بيع الوطن شيء تاني.. واللي شعاره طظ ف مصر دا مش صهيوني ولا تبع الامبريالية الغربية.. دول للاسف من أهل البلد دي.. وشايلين جنسيتها

أنا اتكلمت عن موضوع الفتنة الطائفية وشرحت المخطط الاخواني الوضيع ده بشكل مبسط للي عايز يفهم.. مش عارفة هنفوق امتي؟؟ هنصحى ونتحرك عشان ننقذ بلدنا من النفق المظلم اللي بيدفعوها ناحيته امتى؟؟ هننتشل وطنا من المستنقع اللي وقع فيه دا امتى؟

الفاعل مش مجهول

الفاعل ملء السمع والبصر ومحاصرنا ف كل حتة

يا ترى هنفضل نتفرج عليه وهو بيدمر بلدنا؟

يا ترى هنفضل خايفين من ارهابه ومستحملين اكاذيبه وادعاءاته وخيانته؟

امتى هنطهر بلدنا من المرض ده؟ امتى هنتصدى للوباء ده ونعمل حاجة ولو صغيرة أوي عشان نقول اننا بنحب البلد دي؟

امتى هنمتلك الشجاعة اننا ننقذ الاسلام من ايديهم بعد ما شوهوه بألف شكل وألف لون وألف جريمة بينسبوها ليه؟

.............

فيها إيه لو اتبنت كنيسة ولا عشرة ولا مية ولا ألف؟؟
مش دي بيوت للعبادة وذكر اسم الله؟

حصلت نتهجم على الناس في بيوتها وهي بتتعبد لله؟؟ وازاي يتم ترديد اسمه اثناء القيام بجريمة بهذه الخسة والوضاعة؟
أين ذهبت عقول المصريين؟؟ أين ذهبت اخلاقهم؟؟
نفترض ان التعبان الاخوانجي دخل يوسوس.. فين عقولنا؟؟ فين ضميرنا؟؟ فين قلوبنا اللي كانت دايما عمرانة بالخير والحب والايمان؟؟

بعتوا الاسلام يا مسلمين؟
بعتوه بالرخيص.. رخيص أوي
واستحقيتم ما وصلتم إليه
مجرمين.. سفاحين.. ارهابيين

لكن ذنب الاسلام إيه تلطخوا اسمه معاكم؟؟

روحوا ادبحوا واحرقوا وخربوا واكرهوا واعملوا كل الافعال الاجرامية.. بس بلاش تجيبوا اسم ربنا على لسانكم.. بلاش تدنسوا دينكم
...........

أما اللي لا هما اخوان ولا هما مسلمين.. فده المتوقع من حثالة امثالكم
يا احقر من انجبت مصر

لستم اخواننا في شيء.. جاري المسيحي الخلوق التقي هو أخي.. معه اتقاسم هموم هذا الوطن.. وقلبنا على نبض واحد وأمل واحد ورجاء ان يزيح الله عنا كابوسكم القميء

18 comments:

Anonymous said...

امي بتتخانق معابا لما اقولها المسحيين دول اقرب لينا من الزبالة اللي جايه من السعودية و كل ده بسبب الدروس اللي بقت تاخدها في الجامع و من ساعتها كل حاجة بقت حرام و انا بقيت كافرة عشان بقول حب لاخيك ما تحبه لنفسك,حاجه تقرف بجد انا مش عارفة الاخوان و العراعير دول حيوصلونا لغاية فين,منهم لله قادر ربنا يورينا فيهم يوم

An Egyptian said...

هى غلطة الاخواني بس؟؟
الاخواني فى يوم و ليلة اقنع العدد ده كله ان بنا الكنيسة اقذر من بنا بيوت الدعارة؟
الاخواني اجبر العدد ده كله انه يشيل حجارة و ازايز و يخرب الدنيا؟

اللى فاكر ان الكون مافهوش عدل يبقى اهبل
و بكره نفرح فيكم

عم مينا said...

بجد يا فانتازيا
أنا زهقت من الفيلم المكرر اللي مش راضي يخلص ده
أنا نقلت الفيديو عندي في المدونة نقلاً عن اليوم السابع
شوفيه حاجة تحزن بجد.. الناس اتهبلت..
ده حتي نوعية الناس اللي بتتظاهر اختلفت
يعني زمان كنتي تلاقيهم ماسكين مصاحف و بيقولوا لا اله الا الله بطريقة تخوف كده
بس اما تشوفي الفيديو هتلاقيهم شوية عيال و بيقولوا الله و أكبر و لا اله الا الله أكنهم في ماتش كورة مش مظاهرة
صدقيني لو اتفرجتي علي الفيديو من غير صوت هتفتكري ده جمهور الأهلي و لا الزمالك..
أنا مش عارف الناس هتفوق امتي

EmY said...

فانتا يا حبيبة قلبي دايما كلامك جميل

مش عارفه اقولك ايه انا شايفه ان عيب اوي لحد دلوقتي نقول مسلم و مسيحي

هو ايه الفرق بين المسلم المصري و المسيحي المصري

يعني ده بيخاف ع البلد اكتر من ده او ده حلو و ده وحش

الاتنين عندهم نفس الحب و نفس الوطنيه و الاتنين بيفيدو مجتمعهم و حاسين بمشاكل البلد

مش ميزه ان ده مسلم ولا عيب ان ده مسيحي

عيب اوي لما يكون في ناس لسه ده فكرهم

تحياتي يا احلي فانتا

Fantasia said...

المجهولة

ربنا يبارك فيكي يا عزيزتي.. فعلا اللي احنا بنتعرض له حاليا هو كارثة بكل المقاييس

والدتك معذورة.. اللي هي بتتعرض ليه في "الدروس" دي واساليب السيطرة النفسية اللي بتتبعها السيدات دول على بعض بتخلي من الصعب جدا ان حد يقدر يفند حديثهم بشكل عقلاني.. خصوصا ان زي ما أنا فاهمة من كلامك ان والدتك ابتدت تنضم إلى هذه المجموعة في وقت متأخر من حياتها.. وأكيد تم ايهامها انها كانت بعيدة عن الدين قبل ذلك، وان سبيلها في الخلاص واملها في حسن الخاتمة يتعلق على مدى استجابتها لما يملوه عليها في هذه الجلسات

بلاش تصطدمي بيها، حتى لو انتي معترضة على افكارها الحالية. حاولي تقربي منها أكتر.. وحاولي تتناقشي معاها بالعقل بدل ما ترفضي اللي هي بتقوله.. اسمعيها، وناقشيها في كلامها هي وفي المنطق اللي هي مقتنعة بيه، دي الطريقة الوحيدة اللي ممكن تخليها تسمعك.. وان شاء الله هتقدري توصلي معاها لنتيجة ايجابية

خالص تحياتي

Fantasia said...

آن ايجيبشن

مش فاهماك

فيكم دول يطلعوا مين بالظبط؟ ومين اللي هيفرحوا؟

ما تتكلم على بلاطة وبلاش شغل تلقيح الكلام ده.. سيبنا إيه للعيال؟
تعالالي دوغري الله يخليك، انا مابحبش النظام ده

Fantasia said...

العزيز مينا

بجانب اللي قولته في تعليقي على الفيديو في مدونتك الغالية، عايزة اوضح ان ملف الوحدة الوطنية لازم يفرض نفسه كأولوية على طاولة النظام السياسي

انت بتقول الديمقراطية اولوية بالنسبة للشعب.. وأنا اؤكدلك ان دا مش صحيح.. الناس مش عايزة غير لقمة العيش، يجيبها اللي يجيبها.. ديكتاتور، ملك، امبراطور، ما تفرقش معاهم.. الوعي الشعبي اللي يخلق الديمقراطية مش موجود.. ومن جهة تانية، الشعب اللي عنده مشكلة في انه يعيش مع بعضه اساسا هو آخر حد يتكلم عن الديمقراطية.. وده مربط الفرس

مفيش أهم من ملف الوحدة الوطنية حاليا.. أنا مش شايفة أي حاجة تانية ممكن تكون اولوية.. والمنطق بيقول كدا.. طرح مفهوم المواطنة في مصر حصل متأخر أوي، وماشي ببطء شديد لأن فيه تخوف من ان السرعة ممكن تستفز الاخوان وغيرهم من الاصوليين. لكن حقوق الاقباط هي حقوق المصريين، ولازم النظام المرتعش ده نديله حقنة شجاعة في العضل عشان ينقذ البلد قبل ما تخرب اكتر من كدا

خالص تحياتي

Fantasia said...

العزيزة ايمي

الله يخليكي يا قمر.. انتي بتطمنيني على الجيل الجاي يا ايمي، وبتديني شحنة تفاؤل

الفكر الرافض للآخر دا لا يجد مجالا للنمو إلا في ظل ظروف معينة، لأنه فكر فاسد، فمن الطبيعي ان الناس تلفظه وترفض مجرد ترديده.. كون ان الفكر ده وجد تربة خصبة، يبقى احنا عندنا مشكلة

أنا رأيي ان المشكلة اتوجدت أول ما الجماعات الاسلامية طلعت م القمقم. وان الاحداث اللي حصلت وقتها عملت نوع من رد الفعل المكتوم.. يعني فيه مسيحيين ابتدوا لأول مرة يفكروا ان ممكن يتم اضطهادهم داخل بلدهم، وبالتالي حصل نوع من فقد الثقة ف الآخر، لأنهم شافوا انه ممكن يقلب عليهم في لحظة.. اللي حصل ان تدريجيا، ابتدى يحصل انفصال.. يعني أنا زمان كان ليا ما لا يقل عن خمس صديقات مقربات، بمعنى الاخوات، مسيحيات. دلوقتي ممكن جدا تلاقي واحد مسلم معندوش ولا صديق واحد مسيحي.. وممكن تلاقي العكس برضه. ودا دليل على ان ابتدا يحصل انفصال تدريجي.. بقى دا له تجمعات ودا له تجمعات تانية.. بقو مش بيختلطوا بشكل صحي لما بيتقابلوا.. يعني أنا فاكرة عقبال ما وصلت لآخر سنة في الجامعة كان أول ما نتجمع كشلة ويتصادف عدم وجود حد مسيحي معانا، تلاقي واحد فجأة راح قال حاجة عن زميل مسيحي بشكل مش لائق.. ودا كان بيجنني.. لكن اكتشفت ان السبب هو عدم اندماج هذا الشخص عن قرب مع الآخر اللي عمال يسمع عنه انه مختلف.. بدل الآخر ده ابتعد، فهو ترك مجال للخرافات انها تنشأ وتنمو حوله.. من نوع دول ما بيحبوناش، دول بيعملوا تكتلات عشان يساعدوا بعض ضدنا، وغيره من الخزعبلات دي.. حل دا ان الآخر ما يستسلمش ويتقوقع على ذاته، بل انه يختلط أكتر عشان يثبت كذب الاشاعات اللي بيشيعها اللي في نفسه غرض

أنا مثلا مش باتحرج اني أقول ان ده بيحصل، واني اواجه بيه اصدقائي المسيحيين عشان يعرفوا ان الحل مش في الانسحاب والانغلاق على نفسهم.. في نفس الوقت لازم احنا نتصدى للناس اللي بتفكر بالشكل المشوه ده. انما تلاقي 20 واحد واقفين زي الحيطة جنبي وسامعين نفس الكلام ومنهم اللي يساير اللي بيتكلم قال إيه عشان تعبان ف دماغه وبياخده على قد عقله، والباقي ساكت، مش عايزين يزعلوه.. ما يزعل ولا يتفلق!! واحد متخلف ومضلل، نسيبه بقى ولا نكسب فيه وفي نفسنا وفي بلدنا ثواب ونعقل اللي جابوه؟

الصمت تواطؤ.. والصمت في حالتنا دي جريمة.. اللي مضايق يقول أنا مضايق، فيها إيه؟ اللي عنده شكوك يواجه التاني بيها.. ازاي نبقى عايشين في بيت واحد وكل واحد مننا مخون التاني ومتشكك في نواياه ناحيته؟ البيت هيتخرب اكيد.. وكلنا هنلاقي نفسنا في الشارع، اغلبية، اقلية، ساعتها كله هيهلك.. المركب هتغرق باللي فيها

اتمنى نلحق مركبنا قبل ما الثقب اللي فيها يوسع ويغرقنا

خالص تحياتي

عم مينا said...

أنا معاكي يا فانتا
ان الأولية بالنسبة للشعب ه لا هي الديمقراطية و لا هي الوحدة الوطنية
زي ما انت قلتي أولويتهم أكل العيش
أنا كنت بتكلم علي النخبة.. يعني الناس اللي في حركات أو أحزاب معارضة هم دول اللي مركزين قوي في حتة الديمقراطية و الإصلاح و نسيوا موضوع الوحدة الوطنية لأنه مربط الفرس زي ما انت قلتي

An Egyptian said...

طيب ياستي على بلاطة زى مانتى متأكدة انا اقصد ايه بس عاملة نفسك مش فاهمة

ان احنا اللامسلمين هانفرح فيكم يامسلمين قريب فهمتي؟

حالة ملل said...

اخر جملة فى البوست هو بالظبط اللى قعدت اهااااتى فيه 4 مداخلات معاكى والاخر زعلتى واتقمصتى منى :(

طب ينفع كدا يعنى

عموما فى شيئ مهم دايما يذكرة البابا شنودة وهو ان العن شيئ هم انصاف المتعلمين

لانه لا هو جاهل فبيمتنع عن ذكر رايه فيما لا يفهمه

ولا هو مثقف ومتعلم فبكدا رايه ممكن يكون مكبنى على اساس صح

دول رقصوا عالسلم

وهما دول اللى بيروحوا يفجروا روحهم وهما دول اللى اتصرفوا فى عين شمس كدا لانهم ببساطه سهل ينضحك عليهم واى واحد يطلع يجعر فيهم ويقولهم الدين والاسلام والكفرة حيتصدق ويبقى اكنه نبى منزل وينفذوا كلامه بكل دقة والالعن فاكرين هما كدا صح ومية مية

حاجة بقت تسد النفس وتقرف بجد سايبين القرف والفاسد بينهش فالبلد واتحمئوا ودمهم فار عشان مسيحين بيصلوا

ناس مخها صرمة بجد

د / وجيه رؤوف dr : waguih raouf said...

الصديقه العزيزه فانتازيا
ربنا يقويكى ويثبتك على كلمه الحق
لافض فوك ويسلم قلمك الجرىء
القلم ده اللى ذى مشرط الجراح اللى بيعرى الجرح علشان يطهره
اسمحى لى انا تجرأت ونشرت موضوعك على هاتين المدونتين ولكى كل شكر
http://wagihraouf.maktoobblog.com
www.wagihraouf.blogspot.com
د / وجيه رؤوف

An Egyptian said...

جرى ايه ياحالة ملل مالك خايفة على "قمصتها" اوي كده؟

Fantasia said...

العزيز عم مينا

النخبة اللي عندنا دي مضروبة، ولا يصح تسميتها بالنخبة أصلا. دول ناس لمعهم الاعلام ومعظمهم لم يقدم اي شيء ذو قيمة على أي صعيد

النخبة الحقيقية بتتكلم من غير ما تعمل حاجة على أرض الواقع، ودول اولوياتهم سليمة جدا

خالص تحياتي

Fantasia said...

آن ايجيبشن

انت مش قولت مش هتيجي المدونة دي تاني؟

Fantasia said...

العزيزة حالة ملل

يكفيني انك قولتي انهم انصاف متعلمين ومنساقين وراء جماعات المصالح والمتطرفين عن جهل، وهو دا اللي كنت عايزة نأكد عليه

وبعدين دول ماحصلوش انصاف متعلمين كمان، فمن السهل جدا استدراجهم في اي اتجاه واشعال عواطفهم عن طريق الخطاب التحريضي البعيد عن العقل والمنطق

وبعدين يا ستي حصل خير.. منهم لله اللي كانوا السبب. خلونا نشوف هنعمل إيه في البلاوي اللي جاية

خالص تحياتي

Fantasia said...

الدكتور العزيز وجيه رؤوف

عاجزة عن الشكر، وسعيدة بوجود مصريين مخلصيين مثلك في الحياة. أكثر الله من امثالك

خالص تحياتي

An Egyptian said...

اه فعلا قلت بس نسيت اشيلك من الريدر