Saturday, March 8

كلية المتطرفين: دار العلوم سابقا

جماعة الأمر بالحجاب والنهى عن التعليم فى دار العلوم

اسماء نصار - هاني الوزيري

سبق أن نبهنا فى «روزاليوسف» من الخطر الكائن فى كلية دار العلوم والتى تحولت إلى بؤرة للتطرف يتصارع فيها السلفيون والإخوان، ويتسابقان فى استقطاب الطلاب والطالبات.. ومع ذلك لم ينتبه أحد! ما توقعناه، حدث بالفعل، فما جرى من اشتباك الطالبات المنتقبات مع طالبتين غير محجبتين لإجبارهما على ارتداء الحجاب سوى شرارة لما حذرنا منه، ويبدو التحقيق التالى أن هناك ما يشبه التواطؤ بين أصحاب الأفكار المتطرفة من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، وهو ما ينذر بكارثة أكبر، وهذه المرة ندق ناقوس الخطر، على أمل أن ينتبه أولو الأمر!

الأجواء السابقة لتلك الأزمة، كانت تنذر بوقوعها بعد تعمد الطالبات المنتقبات فى كلية دار العلوم التعامل بجفاء مع زميلتيهن «نيرفانا هاشم» و«سارة محمد».. - الصف الأول - لأنهما لا ترتديان الحجاب، وأصبحتا فى نظر الطالبات المنتقبات متبرجتين وترتكبان المعصية لمجرد كشف شعرهما، وأنه لا يليق أن تضمهما نفس الكلية! المشكلة تفجرت هذه المرة يوم الاثنين الماضى فى محاضرة د. طه الجندى فى مادة النحو والتى امتلأت بالطلاب والطالبات، وكما هى العادة فى هذه الكلية التى اتخذت من التطرف سبيلا فصل الطالبات عن الطلاب، وكل منهم فى صف منعزل، إلا أن الطالبتين «نيرفانا» و«سارة» جلستا فى الصف الأمامى بجانب الطلاب، مما أثار غضب الطلاب والطالبات المنتمين لجماعة الإخوان : الواقعة كما يرويها د. «طه الجندى» بصفته شاهد عيان وأحد المشاركين فيها أنه أثناء قيامه بإلقاء محاضرته، وصلت إليه ورقة من أحد الطلاب يقول فيها إنه لا يستطيع التركيز والاستيعاب بسبب جلوس زميلتين أمامه. د. «طه» لم يرد عليه وأكمل محاضرته وإذا بورقة أخرى تصله تطلب استبعاد الطالبتين لأنهما مصدر فتنة فى المكان

أستاذ النحو رد هذه المرة قائلا : الطالبتان من المفترض أنهما أختان لكم وأنهما محترمتان وتنصتان للدرس ولا داعى لمثل تلك الأقوال عند ذلك قامت إحدى الطالبتين غير المحجبتين تطلب الاستئذان بالخروج فمنعها الدكتور، وقال إنه قد تكون هناك طالبات متبرجات ومحترمات وطالبات منتقبات ومحجبات ولهن سلوك سيىء! بعد المحاضرة حاصرت الطالبات المنتقبات السلفيات والإخوانيات الطالبتين، وبدأن فى قذفهما بالسب واتهامهما بإثارة الفتنة بين الشباب، وأنهما من «بنات خليعات» ودار شجار طويل بينهن، وقالت الطالبة «أسماء محمود» - منتقبة - لزميلتها «سارة السيد» الطلاب بالكلية يتمسكون بالله وبالدين، وأنت بتبرجك تضيعين عليهم كل هذا، «حرام عليكى اتقى الله»!! وردت «سارة» مدافعة عن نفسها بأنها ترتدى زيا مناسبا ومحترما ولا يظهر منها إلا شعرها! وبعدها انهارت «سارة» وقالت «لسنا حيوانات ونحن فى جامعة وليس فى غابة ومن لا يعجبه يغض من بصره»

الطالبة المنتقبة توجهت للدكتور «طه الجندى» تنهره وتقول له: كيف تدعى أن هناك منتقبات سيئات السلوك، فرد عليها بأن النصيحة يجب أن تكون بالحسنى. الغريب أنه على الرغم من معالجة د. «طه» الموقف بشكل متوازن إلا أنه يرى أن ما فعله الطلاب والطالبات كان من منطلق الإخلاص والغيرة والخوف على طالبة مسلمة غير ملتزمة!! موضحا بقوله : أنه من منطلق خبرتى أعرف أن الجو العام سيفرض على تلك الفتيات ارتداء الحجاب عاجلا أم آجلا لأنهن لن يطقن أن يتجنبهن الطلبة والطالبات بسبب شكلهن الذى لا يعجبهم لأنه لا يتماشى مع ما تعلموه وتربوا عليه!! الطالبة «سارة السيد» والتى أثيرت بسببها الأزمة قالت لنا: إن هذه المشكلة لم تكن الأولى التى تتعرض فيها لتلك المضايقات والتى تجعلها تشعر أنها أقل من زميلاتها، وأنه بسبب ذلك رسبت العام الماضى لما كانت تتعرض له مما جعلها تشعر بكراهيتها للكلية ورفضت أن تذهب إليها، وكانت تذهب فى الامتحانات فقط حتى إنها كانت تفكر أن ترتدى نقابا أثناء ذهابها للجامعة حتى لا يتعرض لها أحد، ولكنها عادت وقررت الامتناع عن الحضور أفضل من مخالفة اعتقادها أن الدين لا يمكن أن يقاس بالحجاب، ورفضت أيضا أن تخضع للقهر، وتضطر لعمل شىء غير مقتنعة به

من المهم أن نشير إلى أن «سارة» طالبة متفوقة فهى خريجة مدرسة الأورمان الثانوية للغات ودخلت الجامعة واختارت كلية دار العلوم، حسب كلامها، وتمنت أن تصبح أستاذة فى الشريعة الإسلامية، وليس لديها مانع أن ترتدى الحجاب إذا درست وفهمت واقتنعت، ولكن هذا الأسلوب لم يترك لها متسعا أو موضعا لحرية الدراسة والفهم والاعتقاد! «سارة» واجهت مرة أخرى نفس الأساليب التى رفضتها العام الماضى، واصطدمت بنفس الأفكار المتطرفة موضحة بقولها هؤلاء البنات لسن يرفضن كشف الشعر فقط، وإنما يعتبرن كل ما فى الأنثى عورة يجب أن تختفى

وأضافت كاشفة: أنها اضطرت للغياب من الجامعة طوال شهر رمضان لأنها خافت أن تتعرض للإيذاء والتجاوزات، ومحاولة الاستقطاب الدائمة لجماعات وتيارات لا ترغب فيها لدرجة أنها أصبحت تعرف السلفيات من لبسهن النقاب الأسود والأخوات المسلمات من خمارهن الطويل والبنات المحجبات العاديات اللاتى يرين أنها خارجة عن الدين يجب الابتعاد عنها وتجنبها! من يعايش قليلا الطلبة والطالبات فى كلية «دار العلوم»، كما لاحظت فى زيارتى هناك يدرك أن هناك حرب استقطاب شرسة بين تيارات إخوانية وسلفية تختلف قليلا فى التفاصيل، ولكنها تتفق تماما فى الرجعية والتطرف، فتأتى مثلا الفتاة السلفية تقول للمتبرجة «لا تسمعى لكلام الإخوانية لأن الإخوان لديهم أخطاء قاتلة فى فهم الشريعة، حيث يبيح الفكر الإخوانى الأغانى والأناشيد فى حين أنه لا يوجد فى الإسلام ما يسمى أناشيد أصلا، فى حين تأتى الطالبة الإخوانية لتحذر المتبرجة من اتباع السلفية لأن فكر الإخوان أكثر رحابة وتسامحا ومع ذلك فإن المرأة عورة

الطالبة الثانية «نرفانا هاشم» التى اشتعلت الأزمة بشأنها هى الأخرى تعرضت لمحاولة استقطاب من قبل الطالبات الإخوانيات لحثها على ارتداء الحجاب، وبالفعل قامت بارتدائه لمدة أسبوعين، ولكنها شعرت بالضيق لأنها مجبرة على الوضع فخلعته مرة أخرى، وهنا عانت الأمرّين حيث تضاعف ذنبها أمام الطلبة والطالبات، وكأنها ارتدت عن الإسلام! قد يكون وصف المعاملة السيئة التى تعرضت لها الطالبتان مبالغا فيه، لذك حرصنا على حضور محاضرة معهما، وأثناء دخول الطالبتين انفجر الطلاب والطالبات بالضحك، وكذلك أستاذ التاريخ الإسلامى والملاحظ أنه أثناء المحاضرة كان هناك الكثير من البنات يتحدثن إلى بعضهن فترك الدكتور الذى وضح من لهجته الاستياء من كل البنات ونادى قائلا : «البنت إللى كاشفة شعرها دى تسكت وإلا هطردها» فى حين طلبت طالبة منتقبة تجلس خلف إحدى البنات غير المحجبات أن تغير موضعها بحجة أنها لا ترى الدكتور، وأثناء نزولنا إلى جامع الكلية، والذى علمنا من مصادرنا أنه أصبح لديه برنامج يومى لدروس طلبة وطالبات الإخوان، حيث مواعيد لدرس الفقه ومواعيد العقيدة وللتنمية البشرية وللتجويد، وهى أنشطة تقوم بها طالبات الإخوان لنشر فكرهم، والتى وضعت عميد الكلية الدكتور «محمد الطويل»، والذى يرفض ما يحدث فى موقف صعب لأنه لا يمكن للرجال الدخول إلى مسجد البنات لمعرفة ما يحدث. وعندما مررت مع الطالبتين غير المحجبتين من أمام مسجد البنات فى اليوم التالى للواقعة تعرفت الطالبتان «سارة» و«نيرفانا» على الطالبات المنتقبات اللاتى تعرضن لهن، ودارت مشاجرة كبيرة بينهن مرة أخرى، وعندما عرفت إحدى الطالبات المنتقبات أنى صديقة لـ«نرفانا» طلبت منى بصوت عالٍ أمام المسجد أن أوصل لها أنهن لن يتركنها تفسد إيمان الشباب وأن دورهن النهى عن المنكر ولن يهدأ لهن بال قبل أن يغيروها، وبعدها أعطتنى مصحفا وقالت لى إنها تتمنى لو زرتهن كثيرا فى كلية دار العلوم. تصرف البنات المنتقبات بدا من منطقة الاستقواء مما دفعنا للحديث مع مزيد من الطلبة لمعرفة ما يجرى داخل الكلية منهم الطالب «أحمد سالم»، والذى قدم نفسه لنا على أساس أنه طالب منتمٍ لجامعة الإخوان، وذلك دون أن أساله عن هويته السياسية، وتكلم بنفس القوة التى تحدثت بها الفتاة المنتقبة، وقال إننا ندرس فى مادة الشريعة أن الحجاب فرض والبنت غير المحجبة تعد شاذة ومخطئة فى حق نفسها، حيث إنها جوهرة لابد أن يُحافظ عليها ولا تكون رخيصة يرى شعرها كل من هب ودب!!

«وأضاف أن هناك خوفا كبيرا من البنت غير المحجبة أن تكون أول من اتبع بدعة اللا حجاب، وتضطر البنات لتقليدها، وهنا يكون حرص من الطالبات الإخوانيات والملتزمات على محاولة جعلها تعدل عما هى عليه حتى لا يقلدها الآخرون، وتحمل هى الوزر الأكبر، أما الشباب فيكون لهم دور آخر، ولكن بشكل غير مباشر، حيث يدخل شباب الإخوان المحاضرات ليتحدثوا عن التبرج وعواقبه ويكون قصد الشباب الفتيات غير المحجبات. أخطر ما قاله الطالب الإخوانى أن الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر فرض كفاية إذا لم يقم به أحد فى كلية دار العلوم تكون الكلية بأكملها آثمة ومن لا ينصح البنت غير المحجبة يكون آثما

وفى أثناء حديثه عن الأساتذة كشف تعاطف بعضهم مع الإخوان مثل د. «محمد المنسى» ود. «أحمد يوسف» ود.«محمد غنايم» ود. «عبد الحميد مدكور» ود. «حمدى شاهين» إلا أن منهم من يعد ويخلف، فمثلا حسب كلام الطالب أن «إبراهيم عبد الرحيم» وكيل الكلية وعدهم بأن تكون هناك أسر للإخوان المسلمين. ولكنه يضيق عليهم فى بعض الأحيان بحجة أن الأمر ليس بيديه ولكنها أوامر عليا!! اللافت أن الطلاب يتحدثون عن ذلك وكأنه حق مغتصب منهم، ويعكس السياسة المتبعة مع الإخوان داخل الحرم الجامعى، والتى جعلتهم أقوى من أن يستطيع أحد أن يمنعهم منعا باتا من إزالة ملصقاتهم وإعلاناتهم داخل الجامعة! طالب إخوانى اسمه «عماد» - ولم يكشف عن باقى اسمه اعتبر دار العلوم كلية إسلامية تمنع الطلاب غير المسلمين بالدراسة فيها، وروى واقعة أخرى حيث وجد طالبة غير محجبة تقف مع طالب أمام الكلية، فأمرهما بالكف عن ذلك، وقام بتصعيد الأمر إلى وكيل الكلية، والأخطر أن الطالب الإخوانى يرى ضرورة وجود جماعة أشبه بالأمر بالمعروف والنهى عن المنكر فى الجامعة تقوم بمتابعة الطلبة ولا مانع من الاختلاط الشرعى أى أن يعطى ولد محاضرة للبنت ولكن فى حال إذا وجد طالب جالسا مع طالبة بالساعات أو غيرها تتم معاقبتهما. «عماد» اقترح أن يتولى طلاب من الكلية مسئولية اللجنة التنفيذية، لأنهم يعانون من طريقة نصح زملائهم فى أنهم ليسوا جهة تنفيذية، وتقوم إدارة الكلية بمعاقبتهم، ولولا تعاطف البعض فى إدارة الكلية معهم لوقعوا فى مشاكل كثيرة. أما الطالب «تامر حسن جمال» الذى تواجد فى مقر الإخوان المسلمين بالكلية وصف الفتاة غير المحجبة بأنها مثل «الطعام المكشوف الذى يعف عليه الذباب». وأضاف: لا يوجد فى كل الدفعة أكثر من 3 أو 4 بنات غير محجبات، ومع الصف الرابع يكن قد ارتدين الحجاب جميعهن

نقلا عن روز اليوسف
.............................................................

دا اسمه ايه بالذمة؟

دا مالوش غير اسم واحد.. ارهااااااب. بلاش بقى نضحك على نفسينا ونقول ان مفيش فكر ارهابي ومتطرف في مصر. ويا ريت الناس المتطرفين الظلاميين اللي محموءين أوي بسبب الرسوم الدانماركية يعرفوا انهم هما اللي اساءوا للاسلام ولرسوله قبل أي حد تاني.. هما اللي شوههوا سمعة المسلمين كلهم وخلوا اسم الاسلام مقترن بالعنف والارهاب والتطرف والدم

دول طلبة دول ولا خلية ارهابية؟ وازاي أي جامعة محترمة ف العالم تسمح بالكلام دا داخل الحرم الجامعي؟ دي مهزلة

التواطؤ واضح ومفضوح وريحته بقت تزكم الانوف. منهم لله, سايبين مجموعة من المرضى النفسيين يحتلوا الجامعة بدل ما يترموا ف مستشفى المجانين! والبلد تخرب مش مهم. هو فيه تعليم من أصله؟ ايه يعني لما الاساتذة والطلبة يسلوا وقتهم.. ما هي كدة كدة خربانة. خليهم يقلبوها طالبان عشان يستريحوا. وبكرة يجيبولهم بن لادن يديلهم محاضرات كمان.. ع الأقل الخريجين مش هيعانوا م البطالة, هيجيلهم عقود عمل في افغانستان وباكستان والعراق


53 comments:

أحمد منتصر said...

يا لهوي دنا كنت بفكر أدخل الكلية دية

الحمد لله إني مدخلتهاش

شكرا ع التوعية :)

تحياتي

تــــايه ومش تـــايه said...

الموضوع يا فانتا ببساطه ان اغلبهم صغير ولسه داخلين جداد على جو الالتزام .فاغلبهم لا قرا ولا درس حاجه .وعايز يعمل فيها مجاهد وخلاص
المهم بقا ان ده كلو ميشككش فى الحجاب نفسو .مهما حصل بقا من ارهاب على حسب ما قولتى .فده ميمسش الحجاب .
بس الناس دى محتاجه شوية توعيه .ليهم الاول وازاى يقدرو يتعاملو معا الناس وميندفعوش كدا .
وربنا يهدي الجميع

Desert cat said...

لن يتركنها تفسد إيمان الشباب وأن دورهن النهى عن المنكر ولن يهدأ لهن بال قبل أن يغيروها،
.............
هى الاخت المنتقبة دى مين اللى ادلها الحق فى اللى بتقوله ده
على فرض ان البنت الغير محجبة منكر
هى نسيت فإن لم تستطع فبقلبك
ولا تناست علشان تطلع بدور الشهيدة المدافعة عن الاسلام
والله عندهم حق الغرب يتهمونا بالارهابيين والمتطرفين والمتخلفين
طالما كل واحد او واحده عملوا من نفسهم اولياء امر ... فين الاضطهاد اللى بعانوا منه بقى فى الشارع المصرى او الجامعه اذا كانوا شغالين فتوات بنات وولاد داخل حرم الجامعة
ولا اللى لسنتهم زى الفرقلة على النت وعايزه قطعها
مين سمح لهم بفرض الولاية على الاخرين علشان يجبروا الناس على فرض الحجاب انا اعرف ان الدين لله والوطن للجميع
هى الناس دى حتفهم امتا ولا تتعلم الدين الصح اللى شوهوه بايديهم ده امتا ؟؟؟؟
لا بجد دى شيئ زاد عن الحد اوى ولازم يكون ليهم رادع
دى عالم متخلفة فاهمة الدين غلط
الحجاب من اجبار والدين مش اكراه
الله سبحانه وتعالى أمر الرسول
" وخاطبهم بالتى هى احسن "
وده كان للكفرة كمان
هما فين من تنفيذ الدين الصحيح وشرع الله
ارحمونا بقى من ارهابكم وتطرفكم وتخلفكم

bassim said...

يا نهار اسود يا نهار اسود يا نهار ماطلعتش فيه شمس

ايه يا فانتا الخبر المنيل ده؟؟
ارهاب داخل الجامعة؟؟ و الحكومة ساكتة؟؟
وكمان عاوزين يعملوا جماعة الأمر بالمنكر و النهي عن المعروف؟
و فين الأهطل عميد الكلية من ده كله؟؟

أنا بقول بقى نديها الكشك في خلية دار العلوم الارهابية دي بدل مترو الأنفاق, ايه رأيك؟

MerMaid said...

العزيزة فانتا

لسة جايللي واحد ابن حلال مصفصف بيقوللي ان انا خبيثة جدا لاني باجي عند العلمانيين و بحبهم وبروح عند الاخوان و بحييهم
رغم اني لا انكر اتجاهي الي فصل الدين عن السياسة للدولة و ميلي الي العلمانية في هذا الجانب

لكن بقي تعمللي ايه؟؟
من ليس معنا ..نضربه بالنار و نشتمه

----------------
مالوش غير اسم واحد.. ارهااااااب. بلاش بقى نضحك على نفسينا ونقول ان مفيش فكر ارهابي ومتطرف في مصر. ويا ريت الناس المتطرفين الظلاميين اللي محموءين أوي بسبب الرسوم الدانماركية يعرفوا انهم هما اللي اساءوا للاسلام ولرسوله قبل أي حد تاني.. هما اللي شوههوا سمعة المسلمين كلهم وخلوا اسم الاسلام مقترن بالعنف والارهاب والتطرف والدم


والله انا معاكي في دي مليوووون المية

تعرفي ان انا دلوقتي بقيت بدعي ربنا بقول اللهم اعز الاسلام

زمان كنت بقول الاسلام والمسلمين

لكن المسلمين فعلا بافعالهم و قرفهم هم اللي جابوا الاسلام لورا
المشكلة ان الوحشين و المتطرفين والارهابيين هم اللي طافيين علي السطح و منتشرين
لكن الناس الكويسة المعتدلة مش موجودة اعلاميا
طيب واللي بيقتل باسم الاسلام ده استفاد ايه؟؟
اولا هو يبقي عمله ده مبرر لو كان بيحارب او بيخاطب ناس مهتمة بالدين وفاهمة الدين كويس
لكن واحد بيقتل واحد مصري في العراق و بيقول بسم الله
يبقي ده دينه دين سليم؟؟
اكيد فيه مشكلة في الدين بتاعه

واحد بيقتل و بياخد ناس رهائن وهو لابس عصابة و ملثم اسود في اسود و كاتب علي سواده اللي عايش فيه لا اله الا الله محمد رسول الله

ده مستني هو ولا غيره ان الغرب الكافر قليل الادب يطلع يكتب فيه شعر مثلا؟؟
و يشيد باللي بيعمله؟؟؟
طبعا لا
اللي الدنمارك و غيرها عملته هو ده نظرتهم لينا

احنا بقي نتيل علي خيبتنا ومنتكلمش
بجد حاجة مقرفة

انا قرفت يا فانتازيا بجد من الاشكال دي كلها وتعبت نفسيا

اللي بيحصل في الجامعات ده صورة مصغرة للارهاب و للتعصب الديني والعرقي

كل واحد حر
اللي عاوزة تتحجب ده خير ليها
واللي مش عاوزة تتحجب هي حرة
و ربنا يهدي الجميع
كل واحد قدامه طريقه و هو حر يمشي فيه بالوسيلة اللي تريحه
محجبة مش محجبة
لابسة نقاب ولا مش لابسة نقاب
مسلم ولا مسيحي ولا يهودي ولا ملحد

هو البشر ليه بيحاولوا يحكموا علي بعض ؟؟

ما كل واحد ليه رب بيحاسبه في الاخر

الدين المعاملة
مع النفس
مع الناس
مع الله

---------------------------------
انا ضيفتك ع الفيس بوك
hajar Moustafa

و كلماتك اللي قلتيها في الاخر بجد ضحكتني
انهم هيلاقوا فرص عمل في باكستان و افغانستان
هههههههههههههههههه

حاجة مقززة
مش عارفة ليه الدين اختزل مفهومه الي الجهاد فقط

خالص تحياتي

Hassan El Helali said...

يا نهار أسود من قرن الخروب؟
أسيب لكم مصر كام سنه تعملوا كده فيها يا ولاد؟
إيه إللي بيحصل ده؟
إزاي ساكتين لحد ما وصل الأمر للمستوي ده؟
مافيش حكومه؟
مافيش أمن؟
مافيش خد يفهم العالم دي غلطها؟
إنتوا مصابين بحاله من اللا مبالاه وصلتكم لكده؟
وحاتفضلوا ساكتين لما يخشوا عليكم بيوتكم ويضربوكم بالخرزانه عشان صلاة الفجر في الجامع؟
والنقاب يبقي رسمي إجباري؟
بقينا أوسخ من العرعر والله وأحقر من طالبان

أنا جايلكو بقي أتصرف أدام مافيكوش حد قادر علي التصدي للمهزله دي

إيه يا فانتا؟
الموضوع أكبر كتير من شوية بلوجات
والله مانتو خاسين بالكارثه اللي وصلنا لها
أقسم بالله إني جالي إكتأب في وسط المقاله

Fantasia said...

الاستاذ أحمد منتصر

تدخل فين يا عم؟ دي كلية الداخل مفقود
احمد ربنا انك نفدت
حد يروح لطالبان برجليه؟

ربك يزيح عنا الغمة

تحياتي

Fantasia said...

تايه

تصدق؟ انك معجبة بيك أوي
مروق كدة و ولا على بالك
كل حاجة عندك بسيطة.. وأهم حاجة ان مفيش حد يمس الحجاب
يا ابني هو حد اتكلم عن الحجاب من أصله؟
دول اللي مش محجبات يا عيني هما اللي حالتهم بقت كرب

أنا حاليا بأعمل تي شيرت مكتوب عليه "تعاطفا من أخواتكم غير المحجبات" يمكن الناس قلبها يرق علينا شوية. ما احنا بقينا مضطهدين ومطاردين في كل حتة, قال يعني احنا شعرنا اللي عمل مشكلة الشرق الأوسط. يا عم يا ريت ربنا كان خلقنا كلنا زالابطة.. هو الشعر دا بيكهرب ولا ايه؟ أمال لو كنا شقر وشعرنا سايح ونايح وحرير وعيوننا ملونة زي بنات اوروبا كنتوا عملتوا فينا إيه؟

يا ريت يا تايه والنبي ترسيني ع الدور بتاع جو الالتزام ده, أصلي ضعيفة ف اللغة الشبابية حبتين. السن له أحكام بقى. ف يا ريت تقولي جو الالتزام دا عبارة عن ايه بالظبط, لحسن كلمة التزام دي بقت مطاطة كدة ومالهاش معنى محدد اليومين دول

تحياتي

Fantasia said...

العزيزة قطة الصحراء

مش عارفة أقول ايه يعني
الموضوع زاد عن الحد بدرجة غير معقولة
منهم لله بجد.. دول بيطهقوا الناس وبينفروهم من الدين
الموضوع مش موضوع حجاب
لو كل بنات مصر اتحجبوا بكرة الصبح, بعد بكرة هتلاقي النقاب بقى بيفرض على البنات, وبعد النقاب نخش في تغطية العينين, وبعدين يدفنونا بالحيا

أنا عايزة أفهم, هل دول فعلا هيكونوا مدرسين بعد التخرج؟ دول اللي هيعلموا الأجيال الجديدة؟ دي تبقى مصيبة! دا كدة نقرا على روح مصر الفاتحة من دلوقتي

تخيلي لما مدرس دين يبقى دا فهمه للدين! فيه ايه مصيبة أكتر من كدة؟ هنربي ارهابيين صغننين؟ ونصدر قنابل بشرية للعالم بقى.. لا تصنيع ولا تكنولوجيا ولا بحث علمي. هي الفلاية الاخوانجية اللي هنغزوا بيها السوق العالمية.. مش أنا تنبأت بكدة؟ أهوه, لا سحر ولا شعوذة. احنا مش فالحين إلا في انتاج الفلايات. نقعد بقى نقسم المسلم والمسيحي, الاخواني والسلفي, العلماني واللي مش علماني, المحجبة واللي مش محجبة واديلوا تفلية واديلوا تطرف

يعني دول مايعرفوش الحديث الشريف "المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده"؟ شوفي حتى بلاغة التعبير. كلمة المسلم بألف ولام التعريف تديكي معنى ان اللي بعدها دا تعريف للمسلم, يعني ما ينفعش ينطبق التعريف على واحد الناس مش بتسلم من أذاه, ما بالك بقى باللي بيقدم نفسه للمجتمع على انه مثال للمسلم المتدين, واللي عايز الناس ياخدوه قدوة وياخدوا اسلامهم منه! تخيلي بقى لما ده يكون لسانه زي الفرقلة على رأيك.. والنبي مش مكسوفين من نفسهم؟ وعايزين يحاسبوا الناس ع الأرض وهما اللي يقولوا ايه هو المعروف وايه المنكر؟ جا ايه الخيبة التقيلة اللي احنا فيها دي؟

اتمنى انهم يسمعوا كلامك ويرحمونا من ارهابهم وتطرفهم وتخلفهم.. لكن للأسف دي ناس معندهاش احساس ولا رحمة. لازم يكون في رادع قوي ليهم. وبما ان القانون مش قادر عليهم بسبب تواطؤ النظام معاهم عشان يستخدمهم كحجة للبقاء ف السلطة باعتبارهم فزاعة الغرب, هنفضل احنا الضحية اللي مهروسين ف النص

الحل الوحيد هو اننا نرفض ارهابهم ده, ونتصدى ليهم بقوة وحسم. ما ينفعش نفضل ناخدهم على قد عقلهم ونطبطب عليهم باعتبارهم مندفعين ومتهورين, لانهم ببساطة بيتمادوا زيادة وبيوجهوا ارهابهم لينا احنا قبل ما يطلعوا بيه برة. هنفضل احنا اللي ندفع التمن من سمعتنا وحريتنا وكرامتنا

القانون بيطبقه بشر, مش نصوص مكتوبة على ورق. وأنا عهد عليا اني مش هأسكت على أي حد يقوم بدور إله ويضطهدني أو يضطهد غيري. لو واحدة ادت نفسها الحق انها تقتحم خصوصيتي في المترو, اللي هو وسيلة مواصلات عامة, وتعمللي فيها الشيخة وأنا الفاجرة, هأخدها من ايديها للأمن ف المحطة وهأعملها محضر ف القسم. ولو واحد عاكسني هأفضحه وافرج عليه أمة لا إله إلا الله, وأعمله محضر برضه. ما هو اللي وصل الأمور لكدة هي سلبيتنا واحساس الناس دي ان مفيش ظابط ولا رابط. لازم يكون فيه بديل لغياب النظام, يكون فيه حركة شعبية توعي الناس بأهمية التمسك بحقوقها وعدم التساهل مع أي حد يتعدى على حريتها. مش هما بيتلككوا كل شوية بالمادة التانية ف الدستور؟ طب ما الدستور فيه أكتر من مادة بتأكد على احترام وحماية الخصوصية والحرية الشحصية. اشمعنى المواد دي نسيوها؟

السكوت على افعال الناس دي هو مساعدة وتشجيع ليهم بالتمادي, فيا ريت الناس تخرج عن صمتها وتدافع عن نفسها ضد المتطرفين دول

خالص تحياتي

Fantasia said...

بسيم

ايه يا عم السواد دا كله حرام عليك, هو أنا ناقصة؟ ما هي سودة ومنيلة بستين نيلة لوحدها اهيه

أيوة يا سيدي.. شوفت ارهاب الجامعة ماركة دار علوم؟ لعلمك دار علوم مش لوحدها اللي كدة, الموضوع كبير كبير يعني. الجامعات المصرية كلها انضربت يا استاذ بسيم, بس فيه تفاوت ف الدرجة بين كل كلية والتانية. يعني مثلا.. عندك طب وهندسة وحقوق, دول جامدين أوي والخلايا الارهابية فيهم نشيطة جدا.. تعالى على كليات التربية والاداب باقسامها, دي كليات معظمها بنات وموضوع حركات الحجاب التبشيرية شغالة فيها على ودنه.. غيره.. عندك تجارة واعلام وعلوم, برضه نشاط ارهابي قوي ورأسي أكتر منه أفقي, يعني على مستوى التجنيد ف الخلايا اياها.. وجميع الكليات بلا استثناء, دا غير المعاهد العالية والمتوسطة

بيقولك يا سيدي انهم بيعلموهم ف دار العلوم ان البنت غير المحجبة شاذة! شوفت الهنا اللي احنا فيه؟ هو دا اللي بيتعلموه هناك بسلامتهم! ونعم العلم النافع يعني. التعليم في مصر اتقدم قوي زي ما انت شايف

عميد كلية ايه بس؟ دا تلاقيه أخو الظواهري.. دا أمير جماعة مش عميد كلية. دا وكيل الكلية وعد الاخوان انهم يعملوا أسر ف الكلية! تصور؟ جماعة محظورة يتعملها اسرة ف الحرم الجامعي؟

الكشك مش هينفع مع الكلية دي يا بسيم.. دول ممكن يهدوا الكشك على دماغنا أو يحرقوه واحنا جواه. يا عم دا أنا لو شوفت الفتوة المنقبة اللي دخلت تهزأ الدكتور دي ممكن يغمن عليا, أنا مش حمل الارهاب اللي من العيار التقيل دا

Hassan El Helali said...

يا ساده يا محترمين

دار العلوم هي القاعده التي ينطلق منها التطرف الوهابي بكل أنواعه العفنه من سلفيه وإخوانجيه للإستيلاء علي مصر

بالسيطره علي دار العلوم يسيطرون علي الأجيال القادمه بالكامل

العوض علي الله

Fantasia said...

عزيزتي ميرميد

عجبني أوي تعبير ابن حلال مصفصف دا.. ههههههه
هما يا حبيبتي مش فالحين غير في كدة
يقعدوا يفتشوا ورا الناس ويسلطوا نفسهم عليهم
ماتعرفيش ادوا نفسهم الحق دا بأمارة إيه
وكل واحد منهم فيه عبر الدنيا ويسيب نفسه ويروح ينبش ورا غيره
طب ما تدخل الجنة بأعملك انت, ايه رأيك؟
لكن ازاي بقى يبص على نفسه ويشوف بلاويه ويتفضح قدام روحه
لأ هو يفضل حاطط الناس ف دماغه ويفضل يدور على أي حاجة مش عاجباه فيهم, ويقول الكلمتين اياهم فيستريح كدة ويفش ويحس انه انجز انجاز عظيم

أكيد طبعا واحد بالعقلية دي مش هيفهم انك ممكن تحترمي كل الناس وتاخدي من كل جانب اللي تقتنعي بيه, لأنه متبرمج على حاجة واحدة واسطوانة واحدة. والدنيا بالنسباله خرم ابرة

انتي قولتي انك بتميلي للعلمانية في في جانب فصل الدين عن سياسة الدولة.. طب هو فيه للعلمانية جوانب تانية؟ ما خلاص كدة. هي العلمانية هي فصل الدين عن السياسة.. امال هما بيحاربوها ليه؟ ماهو عشان هي دي اللي هتمنعهم انهم يمسكوا الحكم ويمشوا موضوع هيئة النهي عن اللي هما بيقولوا عليه منكر, زي أولياء نعمتهم اللي كل الموبيقات موجودة عندهم لكن ف السر. عايزين المجتمع يبقى كله مريض عشان يستريحوا ويحسوا ان مفيش حد احسن من حد

والله أنا كمان قرفت, لكني كنت الأول باقرف واكتم في نفسي.. لغاية ما طفح الكيل وقولت لأ بأة مش هنسيبهالهم مخضرة عشان يخربوها

ذنب الشعوب العربية كلها ايه عشان تدفع تمن تخلف مجموعة همج متطرفين ارهابيين؟ الشعوب اللي أغلبها معتدل ومسالم هي اللي بتتقتل وتتشرد وبيوتها بتتخرب. الشباب الجاد المتدين بجد واللي عايز يبني مستقبله هما اللي بيدفعوا التمن لما ما يقدروش يتعلموا برة ولا يروحوا بعثة ولا يهاجروا يشوفوا رزقهم. الناس اللي غيورة على دينها بجد هي اللي مشاعرها بتتئذي من الكتب والافلام والبرامج والرسومات اللي بتهاجم دينهم وتوصفهم على انهم كلهم مجانين ومتطرفين. واديكي شايفة أخرتها, بنات راحوا يدرسوا ف دار علوم, يعني عايزين يدرسوا دينهم ويتعمقوا فيه أكتر, ومع ذلك بيضطهدوا ويتهانوا ويتعاملوا اسوأ معاملة من زمايلهم لمجرد انهم مش مغطيين شعرهم! دا اللي أمرنا بيه الدين بالذمة؟ دي عمايل ناس عارفة دينها؟

خطورة الموضوع دا انه بيبين حجم المأساة اللي احنا بنعاني منها انهاردة. أولا, انتهاك الحرم الجامعي وعدم احترام قوانينه. ثانيا, ان مش زي كل مرة يحصل حاجة هيطلعولك ويحاولوا يوحوولك انها حالات فردية. لأ, دا تحقيق صحفي من جوا الجامعة واثبت ان الجامعة كلها ضربها فيروس التطرف. يعني احنا بنتكلم في اتجاه عام, دولة داخل الدولة, بتفرض قانونها الخاص بالقوة, وبترهب أي حد يخرج عن ارادتها. دا غير انهم عايزين فعلا يعملوا حرس اخواني زي هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر يديهم سلطة مراقبة الطلبة ومحاسبتهم والتعدي على حريتهم الشخصية, ومش بعيد يرجع زمن الجنازير اللي كانت في التمانينات. ثالثا, التواطؤ بين الطلبة والاساتذة, وعدم توافر الأمانة المهنية عند اساتذة الجامعة اللي بينتموا لتيار الأخوان, وتحويلهم الجامعة لمعسكر ارهابي ويسخيرها لخدمة ايديولوجيتهم. ودا كارثة, دي كدة مستعمرة اخوانية مش جامعة, يعني ما بقتش تابعة لسلطة الدولة, بقت تابعة للأخوان. وممكن جدا تكون الكلية بتستغل لخدمة الجماعة في اغراض تانية غير معلومة, مش ترويج لأفكار متطرفة وبس. رابعا, التسيب اللي أدى ان الأمور تتفاقم للدرجة دي بيدي مؤشر خطير عن مدى سماح النظام بترك ساحات للأخوان يمارسوا فيها نشاطهم ويبسطوا فيها نفوذهم, زي لعبة سيب وأنا أسيب

يعني الحكاية مالهاش دعوة بالحجاب, ومن السذاجة والسطحية اختزالها في موضوع خناقة. احنا قدام كارثة بتهدد مجتمعنا كله.. ولو ما وقفناش وعملنا حاجة قبل ما يفوت الأوان يبقى احنا نستاهل كل اللي بيحصلنا ده

سعيدة باضافتك ليا ع الفيسبوك. خلينا على اتصال بقى

خالص تحياتي

Fantasia said...

الاستاذ العزيز حسن الهلالي

أنا متفقة معاك 100% فعلا دي مزرعة لتفريخ المتطرفين والارهابيين
ومفيش جامعة ف الدنيا يحصل جواها مهزلة بالحجم دا وبالشكل دا وماحدش يتحرك! فيه حاجة غريبة بتحصل في مصر يا استاذ حسن

أنا وضحت جزء في ردي على بسيم وجزء تاني في ردي على ميرميد. الكارثة ان القواعد دي منتشرة في مصر, في الجامعة والجامع ومركز الشباب والمدرسة ووسائل المواصلات (خصوصا مترو الأنفاق) وأي مكان لتجمعات الشباب. بحيث ان الناس تكون محاصرة طول الوقت وتحت ضغط الجماعات المتطرفة دي. والهدف هو استقطاب أكبر عدد ممكن منهم واخضاع الباقيين بالارهاب والحرب النفسية

طيب, لما يحصل دا على مرأى ومسمع من الجميع وفي ظل صمت تام, بالرغم من عدم مراعاة للحرمات والتعدي على الحريات الشخصية والترهيب المستمر.. يبقى ايه معنى الكلام دا؟ معظم الناس ساكتة عشان مسالمة دا جانب, لكن الجانب الاهم هو غياب دور الدولة في الردع وتنفيذ القانون وتفعيل مواد الدستور, بل وتشجيع انتشار القواعد دي وتقديم التسهيلات اللي تمكنها من تثبيت اقدامها والسيطرة على مناطق بأكملها

يا أستاذ حسن دا فيه أحياء كاملة عبارة عن خلايا لجماعات متطرفة. ازاي دا يحصل؟ وازاي أبقى سامعة خطبة الجمعة بوداني في ميكروفون عالي جدا وفيها كلام كله تحريض وكراهية وتشجيع على العنف؟ فيه شيء غريب بيحصل, وأيا كان ايه هو, أو ايه سببه, فالضحية ف الاخر هما المصريين, والمصريين المعتدلين تحديدا باعتبارهم الاضعف حاليا

لو الوهابيين اشتروا مصر ما يقولولنا ويريحونا.. لكن ليه حالة الغموض وعلاقة الحب المغلفة بالكراهية دي؟ وليه بيعشمونا بالدولة المدنية والمواطنة والكلام اللي مالوش وجود على أرض الواقع؟

خالص تحياتي

على باب الله said...

مش ها أقدر أعلق علي البوست ده

--

ده فوق قدرتي علي الإحتمال

--

Egyptian Feminist Chic said...

oh my god!!! wallahy ya fanta dool ba2o 7aga te2ref... eeh elbaga7a we 2ellet el2adab beta3ethom deeh?? dah esmo BALTAGA !!ana fakra we7na filkoleya fi 99 , kan nos elnas met7ageb we elnos eltany la2, bas 3omry mashoft baga7a beltaree2a dee. tab3an elbanat elmonakabat kano beyemsho warana ye2oloolna, matetkalemeesh engeleezy, mat2ooleesh saba7 elkheer...leeh bet2ooly merci...2ooly gazakollahokhayran, lama tesalemo 3ala 7ad, boosooh 3 marrat mesh mareteen... sonna!! konna neboselhom, we nesebhom we nemshy, we elekhwan kano leehom osra bete3mel mozakerat tagmee3 emte7anat akher elsana, we lama kona neroo7 neshtereeha, kol el 3eyal elly bede2oon yeboso elna7ya eltanya we7na beneshtery elketab betaree2a "exaggerated" ... 2al eeh fakreen keda 7ayeksefoona walla 7aga! bas wallahy elnas deeh kanet aqaleya... ya3ny 4 aw 5 fi kol dof3a, weldof3a feeha beta3 600- 700 taleb.... bas makanoosh yegro2o ye3melo aktar men keda!!! we ma3a zalek kan manzarhom yedaye2, we beyedy enteba3 beltakhalof we deeq elofoq! we besara7a kano kolohom nas bee2a... fa 3omry ma kont atakhayal en momken yeb2a feeh koleya be7alha malyana nas keda!!

lazem yeb2a feeh qanoon fi masr... aw 3ala el2a2al fi elgame3at yemna3 el edtehad we elbaltaga.... la2en dool talaba... we elmotatarefeen dool beye3tedo 3ala 7e2o2hom... we elbaltaga mesh momken tekoon maqboola fi elgame3at!!

feen wazir eltarbeya welta3leem? saket leeh?

la2 welmoseeba "el2amr belma3roof welnahy 3anelmonkar" 7emeer elnas deeh?? meen 3ayenhom wasy 3ala ba2eet eltalaba?? belzema mesh 7aseen bel3abat?? meen rabahom?? leeh 3awzee yeghayaro masr?

3omr elmasreyeen ma kano metlaflefeen... 3omrohom ma kano 3awzeen wasy ye2olohom yetsarafo ezay... 3omrohom ma kano motatarefeen... gayeen shewayet 3eyal besalamethom yekhrebo elbalad??

wallahy elgama3at elly betmawelhom deeh lazem yetsegno, we yeb2o 3ebra, 3alashan elerhab mesh ma2bool... we dee bedayetha, mesh 7ayeskoto 3ala keda!! dool keda khado ra7ethom awy, lazem yetlabo laba te3alemhom el2adab.

allah ye2refhom kolohom, shewayet hamag 3awzeen yesaytaro we khalas. etfoo 3aleehom we 3ala afkarhom elzebala!

bassim said...

Egyptian Feminist Chic

اسمها اتفوا على الحكومة ال سيباهم

تــــايه ومش تـــايه said...
This comment has been removed by the author.
تــــايه ومش تـــايه said...

ايوا يا فانتا الحجاب فرض واللى يقول غير كدا بيضحك على نفسو .لان الموضوع ده انا مش هفتى فيه ولا انتى اما تكون فى حاجه بتخص الدين يبقى فى راى أئمة المسلمين .والموضوع محسوم
وانا مش معا اللى بيعملو بعض الطلبه فى كلية العلوم .علشان هما اكيد فاهمين غلط.والاحسن اننا بدل ما نهاجمهم ننصحهم ونفهمهم .لو اخدنا منهم موقف هجومى هما اكيد هيبقو اشرس من كدا .
علشان انا اما اكون بنتمى لفكر الاحسن انى ادفع عن الفكر بتاعى واوضحو للناس افضل من انى اهاجم افكار التانين على طول .
بخصوص جو الالتزام .انا مش بكتب رسالة ماجستير علشان اتحرى الالفاظ اللى بقولها كمان اللى انا اعرفو اكيد مش هيكون زى اللى حضرتك تعرفيه علشان حضرتك اكبر منى سن واكتر منى معرفه .بس انتى اكيد فاهمه قصدى بالكلمه .
وبعدين اسلو التريقه ده انتى رفضتيه منى قبل كدا .

Alexandrian far away said...

الأستاذه العزيزه فانتازيا
أسمحي لي
فيه ايه؟
المحرره مخضوضه ليه كده، وأيه وجه الإندهاش؟
هل أكتشفتم ما يحدث للمرة الأول في التاريخ مثلا أم أن الناس ذاكرتها قصيرة المدى لهذا الحد؟
هذه السلوكيات تنتشر في الجامعات المصرية منذ أواخر الثمانينيات وأوائل التسعينيات وأنا شهدتها في الجامعه، ربما ليس في كليتي إنما في كليات اخرى بجامعة الإسكندرية ككلية التربيه مثلا
وكليتي الطب والهندسه اللتان تحولتا لمعقل للقوى الظلاميه ولعقول متخلفه ضيقه حشرت بعفن مواد الثانويه العامه حتى أفرزت مجاميع قياسيه
التفريق بين الطلبة والطالبات في المدرج
وإضطهاد الطالبات غير المحجبات ، ومنع الأنشطة الفنية والثقافية وتحويلها لجانب دعوي سياسي
ونهب ميزانيات أتحادات الطلاب وتحويلها لتمويل أنشطة الجواله الأخوانجيه أو السلفيه
أتسائل إن كان ذلك يحدث في الخفاء ولم يراه الناس حتى كتبت روزاليوسف

الحقيقه ربما كان الأتراك على حق بمنعهم الحجاب في الجامعات التركيه

تحياتي

بحبك يامصر said...

فانتا
محدش يعجبه الى بيحصل ده وزى ما البنت من حقها تلبس الحجاب برده منحقها متلبسوش طبعا انا بتكلم على فكرة الحريات مش شرعا لان الحكايه دى فيها اختلافات بس معظم العلماء قالو انه فرض .حتى بقه لو الحجاب فرض نفترض ان فى بنت مش عايزه تلبس الحجاب هى حره .فى حد هتحاسب عنها ؟
اما بخصوص فرض الفكر من اى حد على اى حد فده مرفوووووض لان من ابس الحريات انى انتمى الى ما احب فكريا وما يتماشى مع فكرى وعقلى

DantY ElMasrY said...

الحجاب مش فرض
ومش من صميم الدين ولا حواشيه
والنقاب حرام شرعا
واسقاط لحق مدنى للناس فى معرفة من يمشى وسطهم

كما ان اللحية مجرد شعار ولا يتفاضل بها انسان عن غيره أمام الله
وهى وقار للشيخ الكبير
وكل شاب يربى لحيته مدعى وكاذب
اللحية معليهاش ثواب
النقاب حرام
الحجاب مش فرض ولا سنة
اختيارى

مروة الزارع said...

معلش يا فانتا

انا عاوزة اقول ل

DantY ElMasrY

من حقك تعترض على اللى حصل

لكن لا تفتى

..........

تحياتى ليكى يا فانتا

وعاوزة اعرف انتى مبقتيش تيجى عندى لية

زعلانة منى ولا اية؟؟

Alexandrian far away said...

أستاذ دانتي المصري
تحياتي القلبيه
من حقك تعترض طبعا
ومن حقك تماما أن تفتي كما تشاء
تحياتي ومودتي

DantY ElMasrY said...

وليه ماقولش اجتهادى
علشان مش لابس عمه ولاقفطان
لعلم الجميع الإسلام مافيهوش مناصب دينية من أى نوع
وهو من ناحية معينة اكثر الأديان توافقا مع الليبرالية
احب اضيف اضافة
انال لا احترم اى شخص يتخذ الدين مهنه سواء كان شيخا لجامع مثل الأزهر او خادم مراحيض زاوية صغيرة فى الريف
وياريت اللى ميعرفش يكتفى بالسكوت و مايحاولش يسكت غيره

DantY ElMasrY said...

أكرر
النقاب حرام
وفى قاعدة شرعية بتقول ان تحريم حاجة حلال أخطر من تحليل حاجة حرام
يعنى ربنا مابيخدش بقشيش
لكن النقاب بالتحديد عادة بابلية استحسنها العرب
وهو يعبر عن ارستقراطية من ترتديه وتعاليها على عامة الناس
ولا يوجد نص2 واحد يثبت ان النقاب شرعى
بالتالى وجب تحريمه لإدعاء الكثيرين بفضله

DantY ElMasrY said...

اما الحجاب فلم يرد امر بوصف زى معين
وهناك التباس متعمد من جهة الوهابيين لتكريس ثقافتهم القمعية تجاه النساء
ورد فى القرلآن الكريم ايه فى سورة النور تقول
قل لنسائك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن
والمقصود بالأية الآتى :
كان النساء فى المدينة يقضين حاجتهن فى الخلاء فى مكان مخصص للنساء
فيما كان الرجال يقضون حاجتهم فى خلاء آخر
-لأن البيوت مكانش فيها حمامات -
وكان بعض الصبيان والغلمان ينتظرون النساء قرب خلائهن كى ينظروا عوراتهم
وهو تصرف موجود حتى الآن رصده فلم محامى خلع
وهذا التصرف ضايق النساء
فأمرهن القرآن بأن يجذبن اليهم ملابسهن حتى يخفين اعضائهن المقصودة بالنظر
وقوله عز وجل ذلك ادنى ان يعرفن فلا يؤذين
توضيح لعلة الأمر
فقد يعتقد أحد السفهاء ان من لم تجذب اليها ثوبها مسرورة بنظره اليها
فيعرفها ويتتبعها

DantY ElMasrY said...

اما عن قوله وليضربن بخمرهن على جيوبهن كانت النساء المرضعات يصنعن فتحا فى ثيابهن لأخراج أثدائهن وقت الرضاعة
ولعدم وجود حمالات الصدر المعروفة الآن كانت صدورهن تهتز بشدة اثناء المشى
وربما يظهر منها ما يسوءهن
فأمرهن القرآن أن يجعلن أغطية الرأس تصل إلى فتحة الصدر لتغطيتها ليس أكثر
فلم يأمر بنقاب أو حجاب
أو حتى تغطية الرأس
الأمر كان وبشكل واضح تغطية فتحة الصدر
ولا يغر أحد كثرة الفتاوى المخالفة
لأن النص واضح
ولكنهم وجهوه الى ما يريدون
وعموما كل الأساليب اتلقمعية تجاه النساء
ومعظم عادات الزواج من مهر وشبكة واستعراض الجهاز وتخصيص حجرة للحرملك
وأخرى للسلاملك
جميعها عادات بابلية نقلهخا اليهود عنهم فى فترة السبى البابلى
واستحسنها العرب بعد ذلك
وإذا رجعنا الى رسالة بولس الرسول الاى اهل روما التى تعرض فيها الى ما تلبسه النساء
سنجد انه استحسن ان تغطى شعرها
ولم يبجد امرا ولا نهيا بخصوص ذلك
شكرا للجميع

MerMaid said...

العزيزة فانتازيا

----------------
بعد اذنك يا فانتازيا

الاخ دانتي المصري؟؟

حضرتك يا فندم جايب التفسير ده منين؟؟
او قريته فين؟؟؟؟

طيب وهل التفسير اللي حضرتك قريت فيه ده ذاكر باقي الايات و لا ماسك نص الاية ومعرفش يفسر النص التاني؟؟
يعني لما ربنا يقول: ولا يبدين زينتهن الا ما ظهر منها

ده تفسيره ايه؟؟؟

ولما ربنا يقول : ولا يبدين زينتهن الا لبعولتهن ...الي اخر الاية؟؟

تفسير الاستثناء هنا ايه؟؟؟


اشكرك

اشكرك فانتازيا

تحياتي

DantY ElMasrY said...

mermaid
النص القرآنى كأى نص يجب أن يقرأ كاملا من اجل تأويله
فى اية فى القرآن تتكلم عن زينة النساء بتقول فى جزء منها
ليس عليكم جناح فيما فعلن فى انفسهن بالمعروف
والمعروف هو العرف المنتشر فى الناس
ويقصد به هنا المعروف من الزينة
اما عن قوله ولا يبدين زينتهن الا ما ظهر منها
اى الا ما كان مألوفا ظهوره

وعموما دى كومنت مختصرة جدا
لو عندك ملاحظات او تعقيبات لتوسيع المناقشة ارجعى لمصادر متنوعة وفكرى واوزنى الأمور
وخللى بالك لحسن تقعى فى فخ الأفكار المعلبة الجاهزة من على أى رصيف
لأنه طالما انى متهم بالقراءة الانتقائية فغيرى كمان متهم بذلك
وقديما قالوا إعرف الرجال بالحق ولا تعرف الحق بالرجال

ولا تقعى ايضا فى فخ ثقافة الخطأ الشائع
شكرا

Fantasia said...

معلش يا جماعة أتأخرت ف الرد على تعليقاتكم, رغم اني متابعاها ومهتمة بيها جدا
لكن ظروف العمل مخلياني مش ملاحقة بجد
تقبلوا اعتذاري

Fantasia said...

العزيز على باب الله

أنا مقدرة طبعا انها حاجة تصيب بالاكتئاب وتنذر بمصير أسود.. لكني أعتقد ان معرفة حجم المشكلة هيمكننا من مواجهتها بشكل أفضل.. الموضوع شكله بالغ الصعوبة وعصي على الحل.. بس أنا عندي رأي تاني. الناس دي مش لاقية بديل تحط فيه طاقاتها.. مش لاقية هدف لحياتها.. طبيعي انهم يتخبطوا ف الضلمة ويعضوا ف بعض بدل ما يحشدوا جهودهم لمقاومة اعدائهم الحقيقيين سواءا ف الخارج أو الداخل

خالص تحياتي

Fantasia said...

Dear EFC,

It was so different back during our university years.. although it was not that far ago.
What is happening now is a fanatic spread of extremist thought that is threatening everyone to either comply or to shut up. As long as we shut up, expect more and more of this shit to happen.

أنا أيام ما كنت ف الجامعة واحد من البعدا اللي كانوا محتلين مسجد الكلية زنق واحدة زميلتي ع السلم وقعد يزعق فيها عشان شعرها, ودا كان بالنسبالنا فعل شاذ ومحدش يقدر يبرره. وكانوا برضه بيدخلوا المدرجات قبل المحاضرة يقروا آيتين وبعدين يقعدوا يدوا محاضرة عن الحجاب, وكنا بنسيبهم يقولوا الكلمتين ويمشوا من سكات. لكن بعد اللي حصل لزميلتنا ما عدناش بنخلي حد يدخل ويفرض نفسه علينا بالشكل ده. للأسف اكتشفنا انهم كانوا بيفسروا تسامحنا معاهم على انه من موقف ضعف وان محدش يقدر يعترض ع اللي بيعملوه, مع انه ضد اللايحة الطلابية وضد قانون الجامعة, ولو كنا بلغنا عنهم كانوا سحبوا منهم الكارنيهات

تخيلي بقى لما يبقى بالنسبالهم التبشير بالحجاب ف المدرجات دا حق مكتسب! فوجئنا انهم تطاولوا علينا لما منعناهم بمنتهى الذوق وقلنالهم ان احنا في حرم جامعي وان ميصحش يفرضوا نفسهم على الطلبة ويستغلوا ان المدرج مليان عشان يعملوا الكلام ده. كلمناهم بمنتهى العقل والهدوء ووضحنالهم ان لينا زملاء وزميلات مسيحيين, وان احنا موجودين في المدرج عشان منتظرين الدكتور الفلاني مش عشان اي حد يدخل علينا يدينا محاضرة عن اللي هو عايزه

بس يا ستي.. عينك ما تشوف الا النور. لقينالك الاخوة المتدينين الورعين اللي بيدعوا للفضيلة دول طلعوا ناس في قمة السفالة والانحطاط.. قلة أدب ايه واتهامات ايه وعنف ايه. أنا قولت يمكن لما بنت تقولهم ان فعلا وجودهم غير مرغوب فيه يتلموا ويسيبوا الولاد في حالهم. للأسف طبعا مفيش دم ولا احترام ولا اخلاق ولا أي حاجة. تدين ايه بقى؟

قولت يا بت ما بدهاش, روحت قولتلهم هو انتوا اشتريتوا الجامعة؟ قالولي ايه تخيلي؟.. قالولي جملة لسة بترن ف وداني لغاية دلوقتي. قالولي "امال نسيبها لامثالكم؟".. تخيلي؟ أمثالنا؟ هو احنا عملنا ايه؟ احنا قاعدين في حالنا, طلبة محترمين بنحضر محاضراتنا. لا سايبين المحاضرات وقاعدين طول اليوم نلف ع المدرجات, ولا عمالين نرهب ف الناس, ولا سايبين دراستنا وقاعدين نرزل على خلق الله, ولا صيع وماورناش شغلة غير تجنيد الطلبة. وبعدين ما أمثالنا دول هما الطلبة الطبيعيين في أي جامعة! هما اللي وجودهم دخيل على المناخ الاكاديمي كله. عايزين أمثالنا بقى يروحوا فين؟ وهما ايه فايدتهم ف الجامعة وللا ف الحياة أصلا؟ عيال صيع لا شغلة ولا مشغلة وعندهم امراض نفسية.. عايزين يحسوا انهم بيؤمروا وينهوا ويسيطروا ع الناس وهما ما يساووش تلاتة تعريفة. معظمهم فشلة وساقطين وخايبين ومستوى ذكائهم منخفض. غير كدة لا هما متدينين ولا حاجة, واخلاقهم زفت ولسانهم أطول من كوبري 6 اكتوبر

ما يصحش نسيب الناس دي ترهبنا.. عيب علينا لما نسيبهم يبرطعوا ف البلد ويهدوها على دماغنا لغاية ونقعد نولول. شوية النصب الاقرع بتوعهم دول مش لازم يكتمونا. احنا ناس متدينين وعلى خلق, مش على راسنا بطحة.. هما اللي فيهم عبر الدنيا والأخرة, بس عندهم كمية من البجاحة اللانهائية. يبقى العقل بيقول نوقفهم عند حدهم ومايهمناش الشويتين بتوع الارهاب والهجوم والاتهامات اللي معندهمش غيرها. خلاص المفروض بقى عندنا مناعة ضد اساليبهم المفضوحة دي. عيب على تعليمنا وثقافتنا لما شوية رعاع يرهبونا بسلوكهم الهمجي العنيف ده.. احنا مستنيين ايه أكتر من كدة؟ بلدنا بتخرب قدام عينينا يا ناس

خالص تحياتي

Fantasia said...

تايه

صدقني يا ابني مش فاهمة قصدك م الكلمة.. يعني لو أنا فاهمة هأسألك ليه؟ بجد عايزة أعرف ايه هو جو الالتزام.. ايه تعريف الجيل الجديد للالتزام؟ لان واضح ان ليكم تعريف تاني غير اللي احنا نعرفه

انت شايف يعني ان العيال دول ملتزمين؟ ملتزمين بايه بالظبط؟

انت ليه فاكرني بتريأ عليك؟ أنا بتكلم بجد.. ممكن تجاوبني؟

Fantasia said...

الاستاذ العزيز اسكندراني

التعجب هنا ليس من الحدث ذاته, لكن من المناخ العام المحيط به وتفشي الفكر المتطرف ف الجامعة حتى أصبح عندنا مستعمرة يسيطر عليها الطلبة والاساتذة المتطرفين.. بل ويفكرون في احلال قانون الجامعة والقوانين المدنية للدولة بفرض قانونهم الخاص وتشكيل هيئة للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر! هذا ما لا يمكن لعقل أن يتخيله

أنا اتذكر مأساة الثمانينات بالطبع.. ولكنها كانت في سياق جماعات محدودة, تقوم بافعال ارهاب وعنف يتنكر لها الجميع.. وكان هناك اجماع على معاقبة هؤلاء ولفظهم خارج المجتمع الاكاديمي. اليوم أصبح الوضع مختلف.. أصبح المتطرف هو اللي يسيطر على الجامعة بالقوة ويرهب الجميع دون رادع.. فالكل خائف ومنصاع ولا يجرؤ على التصدي لهم. شكلا, أصبح المتطرفون هم الاغلبية, الذين يلفظون المعتدلون ويخضعونهم لقوانينهم الخاصة

دا اللي مرعب ف الموضوع.. لما غياب الدولة يوصل للدرجة دي.. يبقى القانون هيتحط ف المتحف وكل واحد يفرض قانونه بدراعه. ولما يحصل دا داخل حرم جامعي, فالأمر لا يمكن السكوت عليه

خالص تحياتي

Fantasia said...

بحبك يا مصر

صحيح.. من ابسط قواعد الحريات هي ان الانسان يختار ما يتناسب معه.. لكن من قال اننا بلد بها حريات؟ مصر اصبحت مرتعا لكل من يريد ممارسة القهر على الأخرين للأسف الشديد.. النظام الحاكم يقهر المحكومين, والمحكومين يقهرون بعضهم البعض.. الرجل يقهر المرأة.. الكبير يقهر الصغير.. العنيف يقهر المسالم.. المتطرف يقهر المعتدل.. وهكذا

هذا هو قانون الغابة..وما دمنا نقاوم التحضر والتمدن, سنتحول بالفعل الى غابة.. وسيتلاشى شكل الدولة الذي يظللنا حتى ننفضح يوما أمام العالم وأمام انفسنا.. مجموعة من الهمج الارهابيين يسوقون قطيعا من الخائفين الخانعين.. سنقضي على 7000 عام من الحضارة لنبكي على اطلالها كما هي عادتنا

خالص تحياتي

MerMaid said...

دانتي المصري

----------

بالفعل النص القراني يجب ان يقرأ كاملا قبل البدء في التفسير
وبالرغم من استشهاد حضرتك باية من سورة البقرة و تفسيرك لها علي انها زينة النساء
حضرتك ذكرت الاتي

فى اية فى القرآن تتكلم عن زينة النساء بتقول فى جزء منها
ليس عليكم جناح فيما فعلن فى انفسهن بالمعروف
والمعروف هو العرف المنتشر فى الناس
ويقصد به هنا المعروف من الزينة
اما عن قوله ولا يبدين زينتهن الا ما ظهر منها
اى الا ما كان مألوفا ظهوره


حضرتك الاية دي من سورة البقرة و مرتبطة بحوالي عشر ايات قبلها باحكام الطلاق و الزواج بعد وفاة الزوج
ولا جناح عليكم فيما فعلن في انفسهن بالمعروف

اي الخروج من منازلهم بعد انقضاء فترة العدة والتي لم يكن تم تحديدها بعد الي اربعة اشهر وعشر ايام فكانت عادة العرب هي الحداد لمدة عام علي وفاة الزوج و كان الحداد يتضمن عدم الخروج من البيت ولا التطيب ولا الزينة من ذهب او غيره
ولكن بعد انقضاء الحول او العام فلا جناح عليكم فيما فعلن في انفسهن بالمعروف
والمعروف هنا يا سيدي الفاضل هو ما اذن الله به او الحلال الطيب و ليس ما تقدمت سيادتك و اوردت معناه بمعني العرف المتعارف عليه

اشكرك علي سعة صدرك
واشكرك علي نصيحتك التي لطالما عملت بها

تحياتي لك
-----------------------------
العزيزة فانتازيا

اعتذر عن المناقشة الجانبية هنا مع دانتي المصري
وبالفعل اشكرك

تحياتي ليكي

Fantasia said...

الاستاذ دانتي المصري

سعيدة بوجودك النشط وحالة الحراك النقاشي التي قمت بها, رغم أنها بعدت بنا عن الموضوع الاساسي.. لكني أشجع كل فكر حر وكل حر شجاع

أعلم ان الكثيرين سيفضلون مهاجمة ما تفضلت به ويكتفون بالغضب دون مراجعة المعلومات والآراء التي تفضلت بطرحها هنا.. وهذا أمر طبيعي.. خصوصا في ظل حالة الجمود الفكري الذي يعاني منها المجتمع.. وأنا لا أحمل الافراد ذنب حالة الجمود العامة التي اصابت مصر, فهم بالقطع ضحايا لظروف سيئة وتعليم رديء ومناخ مسموم وفكر مشئوم حول الدين الى مظهر خارجي وادخل على الاسلام النظام الكهنوتي الذي جعل بعض الرجال يتكسبون ويثرون عن طريق الاتجار بالدين

مجلة فوربس اعلنت مؤخرا قائمة بمليونيرات الدعوة الاسلامية.. ويتصدر القائمة بالطبع النجم الشاب عمرو خالد, الذي وصل مكسبه في عام واحد الى 2ونصف مليون دولار! رحم الله رسولنا الكريم محمد ابن عبد الله الذي مات ودرعه مرهون لدى يهودي

من عظمة الاسلام يا سيدي انه دين يخاطب العقل لينفذ منه الى القلب.. دين يحترم عقل الانسان, الذي هو أعظم نعمة كرمه بها الله.. لهذا لم يفرض وصاية اشخاص يرتدون الجلباب والعمم ويطلقون اللحى على المسلمين.. لان الاصل في المسلم هو ان يسلم عن قناعة وان يسعى لمعرفة دينه مستعينا بالعلم ثم بعقله وقلبه.. لكن أبدا لم يكن هناك مكانا لهؤلاء المرتزقة في الدين الاسلامي

ان مشكلة فرض بعض التفاسير وحجب الأخر عن جموع الناس ظهرت مع ظهور هؤلاء الاباطرة الذي ولوا انفسهم رعاة للدين رغما عن أنف الجميع ورغما عن حكمة الإله العلي العظيم نفسه.. لقد قاموا بعمل مونتاج رديء لاجتهادات العلماء, واستباحوا بتر الايات وفرض تفاسيرهم التي تبرر وجودهم على العامة, واخذوا يكرسوا وضعهم وينسجون هالات من التقديس حولهم.. ومنهم من استظل بظل السلطان, فجمع بين النفوذ والمال

حتى انهم تطاولوا وعبثوا بتفسير قول الله تعالى"فاسألوا أهل الذكر ان كنتم لا تعلمون" ليماشى مع غرضهم في فرض وجودهم الكهنوتي


يقول تعالى "أرسلنا من قبلك إلا رجالاً نوحى إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون. بالبينات والزبر وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس ما نزل إليهم ولعلهم يتفكرون" (النحل 43: 44

وسورة النحل هي سورة مكية, تتحدث عن الالوهية والعقيدة والوحي. كما تدور حول دور الارادة الالهية والبشرية في الكفر والايمان. وتتناول الكون من خلال تفصيل عظمةالخالق في ابداع خلقه, لان في هذا اعمال للعقل يجعل البشر يتوصلون لوجود خالق عظيم خلف هذا الكون المحسوس والمرئي

و"الذكر" في اللغة العربية هو الكتاب الذي فيه تفصيل الدينِ ووضع المللِ، وكل كتاب من الأَنبياء، عليهم السلام، ذكر. والذكر ايضا هو الصلاة لله والدعاء إِليه والثناء عليه. وفي الحديث: "كانت الأَنبياء، عليهم السلام، إِذا حزبهم أَمر فزِعوا إِلى الذكر"، أَي إِلى الصلاة, يقومون فيصلون

والآية المشار إليها نزلت في مشركي مكة الذين أنكروا نبوة محمد (ص), وقالوا إذا كان الله يرسل رسلا فلماذا يرسل بشر ولا يرسل ملائكته.. فنزلت الأية لتأكد لهم نبوة محمد عن طريق اثبات وجود رسل سابقين من بني البشر. والمقصود بهذه الآية في أول عهد الوحي هو "سؤال أهل الكتاب للتيقن من صدق الوحي الإسلامي". فكما نزل الله الذكر على محمد, فقد نزله من قبل على انبياء يتبعهم أهل الاديان السابقة على الاسلام. والله عز وجل هنا يوجه الدعوة للمشركين المتشككين في نبوة رسوله أن يسألوا أهل الكتاب ليعرفوا أن الله قد أرسل رسلا من قبل, وأرسل معهم البينات والزبر (أي الكتب, التوراة والانجيل). ثم يوجه الخطاب لمحمد عليه الصلاة والسلام, فيقول "وأنزلنا إليك الذكر", أي القرآن, "لتبين للناس ما نزل إليهم", أي لتوضح لأهل الكتاب ما سبق إنزاله إليهم من البينات والزبر "لعلهم يتفكرون

وممكن لأي شخص ذو عقل ان يتأكد من هذا التفسير في كتاب "جامع البيان في تفسير القرآن" للطبري, و"تفسير الجلالين" للمحلي والسيوطي, و"الكاشف" للزمخشري.. لكن الناس لا يقرأون, والمسلمون يكدسون كتب التفاسير والتراث بهدف الديكور.. وهذا ما يستغله النصابين المحترفين. فلو كانت أمة محمد تقرأ كما أمرها الله عز وجل, لما استطاع عمرو خالد وأمثاله من ان يكسبوا قرشا واحدا من الملايين التي تحصلوا عليها

ان احتكار التفسير في يد هؤلاء هو لعنة اصابت الاسلام يا سيدي.. لعنة ندفع ثمنها اليوم ونحن في ضعف وذل وهوان.. لعنة تجعلنا نقبع في ظلمات العالم الثالث ولا نقوى على التحرك خطوة للأمام.. لعنة تجعل من التطرف الأعمى مرشدا للمسلمين وتجعلهم مثارا للسخرية من العالم المتقدم الذي لن يحترمهم طالما هم لا يحترمون عقولهم

خالص تحياتي

DantY ElMasrY said...

لعلمك يا فانتا
انت توقفت عن قراءة كتب التفسير اللى انتى ذكرتيها كلها
لأنى حسيت انى اديت توكيل لابن كثير فى انه يفهمنى ما يشاء
صحيح انا احترمت تجربة الرازى
فى التفسير الكبير
لكن انا ضد المرجعية
لإانا ضد تأييد الكلام بأنه قول فلان أو علان

حتى لو كان عمر ابن الخطاب
هو اللى قال الكلام
بالنسبة لرد ميرمايد
انا طبعا حاسس انها معذورة
لأن معظم الناس تفعل ما يفعله الجمهور ايثارا للسلامة
تحياتى

ابو احمد said...

صدقينى يافانتازيا
نحن فى زمن العار

انا مستاء لدرجه مش قادر اعلق

EmY said...

فانتا يا قمر الاول انا اسفه اني اتأخرت انا قريت البوست من مده و اكيد مش بفوت كلمه ليكي مش بقراها بس معلقتش لاني كنت مشغوله جدآ

نيجي بقي للبوست الي بجد من اهم البوستات الي شفتها ايه ده يعني خلاص مشاكل الاسلام و العرب خلصت و الدنيا واقفه علي شعري لو غطيته مصر هاتاخد كاس العالم

هو ايه علاقة الحجاب بالاخلاق و مين قال ان المحجبه مش محترمه ليه يعني ناقصها ايه ممكن تكون عارفا دينها احسن من مدعي التدين الي قارفنا ليل و نهار بفتاوي ادخل الحمام علي ايدك بلاش رجلك

الجهل وصل لمدرجات الجامعه و شوراعنا و النوادي مش عارفا هايعملوا فينا ايه تاني

بقي عدم الحجاب مبرر لقلة الادب و السفاله و التحرش و المسكينه هي السبب اصلها مبينه شعرها فعملتله فتنه لا هو الي مش محترم من الاول و مستعد يتحرش حتي بقطه

تحياتي يا احلي فانتا

أنا حر said...

ده ارهاب فكري فعلا هجوم على الحريات
الحجاب فرض في الاسلام ولكن ده ميديش الحق لأي انسان انه يجبر اي حد على اي حاجة
الجامعة مش مكان للصراعات الخايبة دي وجماعات الاخوان والسلفيين لازم يعرفوا انهم مش حاملين لواء الاسلام ومش مطلوب منهم انهم يقوموا سلوك اي مسلم
لازم الموضوع ده يتحل بشكل سريع لأن الموضوع بيزيد عن حده وفعلا بيتحول لارهاب
تحياتي

Nsreen Bsunee said...

حسبي الله ونعم الوكيل
واخرتها يعني حتكون ايه اكيد كلها كام سنه ومصر حتبقي انيل من السعوديه وايران وحنتمنع من سواقه العربيه وحيلغو دور السينما و و و و وكل اللى بنقوله دلوقتى مالوش تاثير كبير للاسف رغم ان الناس اللى فاهمه كتير لكن الناس المغيبه اللى عايشيين فى غيبوبه و"تايهيين"من محبي عمرو خالد وتامر حسني فى نفس الوقت ميبشروش باي خير ممكن البلد ديه تشوفه فى السنوات الجايه

Fantasia said...

العزيزة مروة الزارع

انتي اللي بقالك كتير مش بتيجي
فينك من زمان؟

مفيش زعل ولا حاجة
أنا بس كنت مشغولة لشوشتي ف المجلة

خالص تحياتي

Fantasia said...

العزيزة ميرميد

لا داعي للاعتذار.. هذه الصفحة هي ملك لقراء المدونة يتبادلون عليها الحوار والنقاش

خالص تحياتي

Fantasia said...

الاستاذ دانتي المصري

التفاسير ليست ولا يجب ان تكون مرجعية
بل هي مراجع

اتفق معك ان اقوال المفسرين لا تتمتع بالقداسة, فهي مجرد اجتهاد بشري

خالص تحياتي

Fantasia said...

العزيز أبو أحمد

آسفة لان الموضوع اصابك بهذا القدر من الاستياء.. هو فعلا أمر محزن وعار على المجتمع ككل

ارجو ان نفيق من غفلتنا قبل فوات الأوان

خالص تحياتي

Fantasia said...

العزيزة إيمي

الموضوع وصل لحد خطير فعلا.. البنت اللي مش لابسة ايشارب بقت بتضطهد عيني عينك, كأنها ماشية عريانة

نفسي أفهم شغل الارهاب وفرض الحجاب بالعافية دا هيوصلنا لايه بالظبط.. يعني على رأيك هو مثلا شعر البنات هو السبب في مشاكل مصر ولو اتغطى خلاص هنبقى دولة عظمى؟ هما مش عارفين ان اللي بيعملوه دا هيؤدي مع الوقت لنتيجة عكسية؟ وقال ايه زعلانين لما الغرب يقول ان فرض الحجاب نوع من اضطهاد وقهر المرأة.. طب ما دا اللي انتوا بتعملوه فعلا, زعلانين ليه بقى؟

معلش يا ايمي.. طول ما احنا واقعين في ايد ناس فاكرين ان الدين كرباج في ايديهم يجلدوا بيه الناس هنشوف بلاوي أكتر من كدة

خالص تحياتي

Fantasia said...

العزيز أنا حر

يا سيدي اذا كانت الصلاة نفسها مينفعش فيها الاكراه.. اذا كان الصيام لازم يكون بنية خالصة ومش امتناع عن الأكل وخلاص.. هيبقى لبس الايشارب بالاكراه؟ دا ما يرضيش بشر, يبقى ازاي هيرضي ربنا؟

دا مجرد ارهاب ومحاولة من الجماعات المتطرفة لفرض سيطرتها واحكام قبضتها على المجتمع

ربنا يكون في عوننا

خالص تحياتي

Fantasia said...

العزيزة نسرين

ايه التشاؤم ده؟ يعني انتي غايبة الغيبة الطويلة دي واخرتها جاية تقوليلي البلد مش هتشوف خير؟ طب اضحكي عليا.. قوليلي يا فانتا فيه ناس كتير مش ف الغيبوبة, أو حتى ناس بتحاول تفوق م الغيبوبة.. بدل ما يجيلي اكتئاب مزمن وتحتاسوا بيا

يا نسرين فيه شباب واعي.. صحيح هما مش كتير, لكن قدرتهم على احداث التغيير كبيرة.. محتاجين بس انهم يثقوا في نفسهم وفي قوة عقلهم وامكانياتهم.. ومحتاجين كمان يهتموا بالشأن العام أكتر ويبطلوا انعزال وقولة وأنا مالي. ساعتها ممكن ننقذ ما يمكن انقاذه.. لكن لو اتأخرنا عن كدة , ممكن فعلا ناخد شلوت يرمينا في مزبلة التاريخ وما نعرفش نخرج منها قبل 200 سنة

خالص تحياتي

أحمد أبو خليل said...

هههههههه

شىء واحد هو الذى منعنى من التعجب ، أن كلامك هذا هو مجرد " فانتازيا " .. لا علاقة له بالواقع

فى دارنا الجميلة - دار العلوم - حيث تلتقى ظلال الحضارة الماجدة الوارفة ، مع آفاق المستقبل الرحبة ، حيث يجمعنا حب اللغة .. وحب الوطن .. وحب الدين

حيث تجدين الثورة ، وحيث تجدين الحب

حيث تدرسين أعظم كتاب فى التاريخ ( اقرآن الكريم ) .. وتتعرفين على سرة أعظم رجل فى التاريخ ( باعتراف الكل وحتى الغربيين ) محمد بن عبد الله .

حيث تدرسين اللغة والتاريخ والشعر والأدب والفن والموسيقى والبلاغة والفلسفة ..
آراء وأفكار .. مشاعر وأحاسيس من الشرق والغرب .. لا حدود فى المكان ، ولا قيود على الزمان

هذه دار العلوم التى عشت بها أجمل أربع سنوات فى حياتى

يمكنك أن ترى جزء مما حدثتك عنه فى هذه المدونة
http://www.arabyah.blogspot.com/

مطالب العلا said...

السلام عليكم
فى بداية الامر اريد ان اعرفكم بنفسى طالبة درعميةفى الفرقة الرابعة ارتدى الخمار من اربع سنوات تقريبا وفى بداية التحاقى بدار العلوم كنت ارتدرى مجرد حجاب صغير وبنطلون دائما اقصد ايشارب صغيرولا انكر اننى تعرضت لبعض النصح من زميلاتى المنتقبات والمختمرات وانا اقول النصح وليس الاجبار والعنف ولا انكر ايضا اننى كنت استاء من هذا النصح ولكننى علمت بعد ارتدائى الحجاب الشرعى واحب ان الفت النظر ان هديتى بعثها الله على يد خارجة عن الكلية المهم علمت بعد ارتدائى الحجاب انه كان نصح وان الشيطان كان يصوره لى غير ذلك حتى اصر على معصية الله
طبعاالاسلام اعطى الحرية الدينية لكل انسان ولكن ايضا وجب على كل من دخل الاسلام من النساء الحجاب وايضا لم يعطى صورة محددة للحجاب وانما اعطى مواصفات محددة له
وايضا وصف التى تسدل شعرها بانه زينة لها ولمن يراها
ونحن طلبات دار العلوم نخشى من الله سبحانه وتعالى ولهذا ندعوهن فقط من اجل شرع الله
ونحن فقط ننصح ولا نجبر وانا اقول ذلك لاننى كنت لست مرتدية الحجاب (وشهد شاهد من اهلها)
وانتم تتحدثون عن الاسلام وتقولون اننا ارهابين لاننا ننصح ولاننا متمسكين بشرع الله وتقولن عليكن مسلمات وانتن تعصين الله فهل هذا حق
اما بالنسبة للاختلاط فانا بصفتى فتاة مختمرة درعمية فانا مشتركة فى احدى الاسر وايضا كنت من الخمسة المؤسيسين لنموذج اللغة العربية
وطبعا الاسرة والنموذج تتكون من خليط من الشباب والفتيات المحجبات والمختمرات والمنتقبات وايضا كان منا السلفى والاخوانى ولكن جميعنا كنا نتعامل كاخوة فى الله ولسنا فريق ارهابى وفريق اخوانى وفريق متبرج وفريق سلفى
وانا اقول اننى اشتركت من قبل ايضا فى جوالة دار العلوم وانا اقول اننى مختمرة واشتركت فى الجوالة والاسرة والنموذج ولم اقل اننى اشتركت فى اى جماعة مثل الاخوان او اى جماعات اخرى
وفى النهاية اريد ان اشهد بصفتى مررت بمرحلة التبرج ومرحلة الحجاب ان طلاب وطلبات واساتذة دار العلوم لم يجبرون احد على اى شئ وان دار العلوم منهاجها وخلقها ينبثق من الكتاب والسنة
(وشهد شاهد من اهلها)

مطالب العلا said...

السلام عليكم
فى بداية الامر اريد ان اعرفكم بنفسى طالبة درعميةفى الفرقة الرابعة ارتدى الخمار من اربع سنوات تقريبا وفى بداية التحاقى بدار العلوم كنت ارتدرى مجرد حجاب صغير وبنطلون دائما اقصد ايشارب صغيرولا انكر اننى تعرضت لبعض النصح من زميلاتى المنتقبات والمختمرات وانا اقول النصح وليس الاجبار والعنف ولا انكر ايضا اننى كنت استاء من هذا النصح ولكننى علمت بعد ارتدائى الحجاب الشرعى واحب ان الفت النظر ان هديتى بعثها الله على يد خارجة عن الكلية المهم علمت بعد ارتدائى الحجاب انه كان نصح وان الشيطان كان يصوره لى غير ذلك حتى اصر على معصية الله
طبعاالاسلام اعطى الحرية الدينية لكل انسان ولكن ايضا وجب على كل من دخل الاسلام من النساء الحجاب وايضا لم يعطى صورة محددة للحجاب وانما اعطى مواصفات محددة له
وايضا وصف التى تسدل شعرها بانه زينة لها ولمن يراها
ونحن طلبات دار العلوم نخشى من الله سبحانه وتعالى ولهذا ندعوهن فقط من اجل شرع الله
ونحن فقط ننصح ولا نجبر وانا اقول ذلك لاننى كنت لست مرتدية الحجاب (وشهد شاهد من اهلها)
وانتم تتحدثون عن الاسلام وتقولون اننا ارهابين لاننا ننصح ولاننا متمسكين بشرع الله وتقولن عليكن مسلمات وانتن تعصين الله فهل هذا حق
اما بالنسبة للاختلاط فانا بصفتى فتاة مختمرة درعمية فانا مشتركة فى احدى الاسر وايضا كنت من الخمسة المؤسيسين لنموذج اللغة العربية
وطبعا الاسرة والنموذج تتكون من خليط من الشباب والفتيات المحجبات والمختمرات والمنتقبات وايضا كان منا السلفى والاخوانى ولكن جميعنا كنا نتعامل كاخوة فى الله ولسنا فريق ارهابى وفريق اخوانى وفريق متبرج وفريق سلفى
وانا اقول اننى اشتركت من قبل ايضا فى جوالة دار العلوم وانا اقول اننى مختمرة واشتركت فى الجوالة والاسرة والنموذج ولم اقل اننى اشتركت فى اى جماعة مثل الاخوان او اى جماعات اخرى
وفى النهاية اريد ان اشهد بصفتى مررت بمرحلة التبرج ومرحلة الحجاب ان طلاب وطلبات واساتذة دار العلوم لم يجبرون احد على اى شئ وان دار العلوم منهاجها وخلقها ينبثق من الكتاب والسنة
(وشهد شاهد من اهلها)

rola said...

مع الاسف انا طالبه فالكليه دي والكلام ده صحيح بس للحق فيه طالبات منتقبات التعامل معاهم عادي وطبيعي جدا ودول اقلييييييه لكن فى موضوع الاطضهاد فده حقيقي وعلى فكره الفساد فالكليه دي اكبر من مجرد حجاب وشعور الفساد فيها برضه واخد شكل اخر وهو ان مع الاسف استاتذه فالكليه دي قمه فالسوء الاخلاقى وانتهاز سلطتهم كدكاتره فالكليه بدرجه كرهتنى فالكليه اكتر ما انا حسيت بصعوبتها بمراحل لان مع الاسف الكوسه والقرع فالكليه دي كتير قوى قوى قوى برخامه يعنى لدرجه انى شبه ممتنعه عنها اكتر من سنه وللاسف جيت احول وقلت اشوف موضوع التحويل قالولى انتى فرابعه مينفعش تحولى لكن الكليه كمكان للعلم اقصد كانت يعنى فهى احسن مكان لتلقى علوم وادب وحس فنى وادبى وديني وتاريخي بشكل ممتع بس البشر الى فيها لا تعليييييق واذكر انا شخصيا موقف ان بعض الدكتره كانو بيطردونا من المحاضرات فعلا عشان الحجاب وانا لبست الجاب سنه ومع الاسف مع بعض الاطضهادات الاخرى كرهونا فالمكان الجميل ده ولو على الاحداث انا عاصرت احداث كتيره قوى شكرا للجميع وأخيرا حسبي الله ونعم الوكيل